• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«الفرسان» يقدم كل شيء داخل «المستطيل الأخضر» لإرضاء «مدرب المدرجات»

كاتلين: نواجه «شراسة عنابية» والحظ لن يخدم «الأحمر» في الشوط الثاني دائماً!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 يناير 2014

معتز الشامي (دبي)- شدد الروماني كاتلين، المدرب المساعد للأهلي، على أن لقاء اليوم أمام الوحدة لن يكون سهلاً، لأنه يأتي بعد فوز «الأحمر» على «العنابي» منذ 5 أيام في الكأس وبنتيجة كبيرة، مما يعني مواجهة فريق متحفز وشرس يسعى للتعويض في الدوري، كما يملك لاعبين متميزين، يرغبون بقوة في تصحيح مسارة فريقهم، وهو ما يعني أن المباراة سوف تشهد ندية غير مسبوقة.

وقال «علينا نسيان نتيجة الكأس، والتركيز فقط في مباراة اليوم، بهدف علاج السلبيات التي ظهرت في المباراة الأخيرة، مما يصعب من مهمتنا للغاية، لأن الوحدة فريق يملك لاعبين متميزين، وستكون مباراة مختلفة، لأننا نتوقع ألا يواجه «العنابي» بالضغوط نفسها التي أثرت عليه في الكأس، ويواجهنا اليوم بأعصاب أهدأ، مما يصعب من مهمتنا، ولكن رغم ذلك نحن مطالبون باستثمار الوضعية الجيدة التي وصلنا إليها بصدارة الدوري، والتأهل إلى الأدوار النهائية في الكأس، من أجل السعي لتحقيق نتيجة إيجابية، وثقتي كبيرة في لاعبي الأهلي بأنهم سوف يقدمون أكثر من 100% من مستواهم».

وعن عودة الفريق دائماً في الشوط الثاني، وقلب تأخره إلى فوز، قال: «نحن لا نرغب في تكرار هذا السيناريو، لأنه لن يسعفنا في كل مرة، مما يعني أن علينا التركيز في الشوط الأول، وعدم تلقي أي أهداف، وأن يكون مستوى الأداء حاضراً طوال الـ 90 دقيقة، وفي المباراة الأخيرة سمحنا لـ «العنابي» بتسجيل هدفين، وهذا الأمر يجب ألا يتكرر، لأننا من الصعب أن نعود لتسجيل 4 أهداف مرة ثانية، ورغم ذلك عملنا على علاج الأخطاء التي ظهرت خلال المباراة الماضية».

وحول شعور كوزمين، وهو يتابع فريقه من بعيد في المباريات الحاسمة، قال «الكل يكون سعيداً بالفوز، ولكن نعترف بأن الأمر صعب بالنسبة لكوزمين، بعدم وجوده على دكة البدلاء، حيث يفتقده الجميع، لكن اللاعبين يحاولون تقديم أداء متميز، وكل شيء داخل الملعب لإرضاء المدرب الجالس في المدرجات».

وأضاف: «حتى عندما كان كوزمين في «الدكة»، لدينا مدرب آخر يجلس بالمدرجات لمتابعة ما يحدث في الملعب، ومن الجيد أن ترى المباراة من أعلى، حتى تكون النظرة أفضل، وهذه الأمور تساعد اللاعبين، وهو ما حدث في المباريات السابقة، منذ أن أصبح كوزمين هو من يجلس بالمدرجات».

وعن حسم اللقب أمام الفرق الكبيرة، خاصة أن الأهلي يلعب خارج أرضه أمام العين والجزيرة أيضاً، قال «لا أعتقد أن المباريات الصعبة مع فرق القمة سوف تحسم الدوري، بل أن الفصل في المواجهات التي ينظر إليها على أنها سهلة، وهي أكثر ما نخشاه، لأن الفرق المتواضعة، يمكن أن تحقق مفاجأة، كما أن خسارة النقاط أمامها تدخل في رصيد المنافسين، وعندما تلعب «ديربيات» قوية، فإن جميع اللاعبين يقدمون أفضل ما لديهم، ولكن عند مواجهة الفرق المتواضعة يقل التركيز والحماس، ومن هنا تأتي المشاكل، وكان الأهلي يعاني أمام الفرق المتواضعة، لذلك نحن نهتم هذا الموسم بهذه الأندية، مما يجعل كل مباراة صعبة علينا في أي بطولة سواء كأس أو دوري، وأتمنى أن اللاعبين يفهمون أن كل مباراة هي «ديربي» بالنسبة لنا مهما كان اسم الفريق الآخر».

ونفى كاتلين نية الجهاز الفني تغيير اللاعبين الأجانب، وقال: «نحن في صدارة الدوري، وتأهلنا إلى نصف نهائي الكأس، ونحن متمسكون بالأجانب الأربعة ولا نية للتغيير، واللاعبون الأجانب يقدمون أفضل أداء لهم في التدريبات والمباريات، ونحقق نتائج إيجابية، وهو ما يفيدنا في رفع معدل التدريبات، وزيادة الحماس بين اللاعبين، كما يتميز رباعي الأهلي الأجنبي بأنهم يقدمون أكثر من قدراتهم داخل الملعب».

وأوضح المدرب المساعد لـ «الفرسان» أن مباراة اليوم سوف تشهد غياب سياو للإيقاف، وقال: «نحدد اللاعب البديل قبل المباراة بساعات»، مبدياً حزنه على الإصابة التي تعرض لها عامر مبارك بقطع في الرباط الصليبي، لينضم إلى قائمة المصابين مع ماجد ناصر وسعد سرور، وقال: «نحن نخسر لاعبين متميزين في كل مرة، لكن اللاعبين قدموا مباريات قوية حتى الآن، وما نتعرض له يجعلنا أقوى وأكثر رغبة في الفوز للتغلب على الظروف الصعبة التي نواجهها».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا