• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

قوات النظام تطرد «داعش» من تدمر السورية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 مايو 2015

(أ ف ب)

تمكنت القوات النظامية اليوم الأحد من استعادة المناطق التي سيطر عليها تنظيم «داعش» في مدينة تدمر الأثرية وسط سوريا إثر اشتباكات عنيفة، حسبما أفاد محافظ حمص طلال البرازي. وذكر محافظ حمص طلال البرازي للوكالة «تم إفشال هجوم التنظيم وإقصاؤهم من الأطراف التي كانوا يتواجدون فيها في شمال وشرق مدينة تدمر» إثر سيطرتهم عليها أمس السبت. وأضاف البرازي أن القوات النظامية «تمكنت كذلك من استعادة التلة المطلة على المدينة وبرج الإذاعة والتلفزيون في شمال غرب المدينة إضافة إلى حاجز الست عند مدخل المدينة» مشيرا إلى أن «الأمور بخير الآن في المدينة ومحيطها».

وكان تنظيم «داعش» تمكن أمس السبت من التقدم والسيطرة على معظم الأحياء الواقعة شمال تدمر، حيث دارت اشتباكات ضارية بين الطرفين أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 29 عنصراً من التنظيم ومقتل وجرح ما لا يقل عن 47 عنصراً من قوات النظام والقوات الموالية لها، حسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان. وأشار المحافظ إلى أن «العملية التي استمرت منذ أمس السبت أسفرت عن مقتل ما يزيد عن 130 داعشيا».

وأشار المحافظ إلى أن الجيش لا يزال يعمل على تطهير المنطقة بالطيران وتمشيط الطرقات من العبوات الناسفة لإعادة الحركة إليها مشيرا إلى أن «الطريق الواصل بين حمص وتدمر يعمل بشكل طبيعي». وكان مأمون عبد الكريم المدير العام للمتاحف والآثار السورية قال أمس السبت «إن الآثار لم تتضرر ولكن ذلك لا يمنعنا من الشعور بالقلق». وتشغل تدمر موقعا استراتيجيا نظرا لوقوعها في وسط البادية السورية الحدودية مع محافظة الأنبار العراقية التي يسيطر التنظيم على جزء منها.

إلى ذلك، قتل نحو 300 شخص في المعارك المستمرة في محيط مدينة تدمر في وسط سوريا منذ بدء تنظيم «داعش» يوم الأربعاء هجوما في اتجاه المدينة الأثرية الواقعة تحت سيطرة قوات النظام، بحسب حصيلة للمرصد السوري لحقوق الإنسان.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا