• الأحد 27 جمادى الآخرة 1438هـ - 26 مارس 2017م
  02:58    عبدالله بن زايد يطلق مسح رفاهية وتنمية الشباب        03:00     المرصد السوري : سد الفرات توقف عن العمل         03:06     تزايد فرص أحمد خليل في قيادة هجوم الإمارات أمام استراليا         03:09     مقاتلون سوريون تدعمهم أمريكا يحققون مكاسب على حساب تنظيم داعش الإرهابي         03:12     قوات الاحتلال الاسرائيلي تعتقل عشرة مواطنين من الضفة        03:21    محكمة مصرية تقضي بسجن 56 متهما في قضية غرق مركب مهاجرين مما أسفر عن مقتل 202         03:24     فتيات اماراتيات يتأهبن لتسلق جبل جيس        03:31     مقتل قيادي داعشي ألماني خلال معارك سد الفرات شمال شرق سوريا        03:34     داعش الارهابي يعدم ثلاثة مدنيين، لاتهامهم بدعم الشرطة شمال أفغانستان         03:49     خروج آلاف السكان من مدينة الرقة السورية خوفاً من انهيار سد الفرات     

مساعٍ عربية لمقاضاة أميركا عن جرائم «جوانتانامو» و«أبو غريب»

«الحقوقيون العرب» يدعون لموقف عربي موحد لإفشال «جاستا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 03 أكتوبر 2016

الرياض (د ب أ)

دعا اتحاد الحقوقيين العرب، أمس، إلى اتخاذ موقف عربي موحد لإفشال ما يسمى بقانون العدالة ضد رعاة الإرهاب «جاستا» الذي أصدره الكونجرس الأميركي، في وقت أعلنت الهيئة الدولية للدفاع عن معتقلي جوانتانامو عن السعي تشكيل لجنة دولية لرفع دعاوى للمتضررين سواء أكانوا سعوديين أو عربا، خصوصاً معتقلي جوانتانامو وسجن أبوغريب العراقي.

وقالت الأمانة العامة لاتحاد الحقوقيين العرب، في بيان أمس، «اتحاد الحقوقيين العرب وهو يتابع عن كثب ما يجري على الساحتين العربية والدولية تلقى باهتمام واستنكار شديدين ما يسمى بقانون العدالة ضد رعاة الإرهاب (جاستا) الذي أصدره الكونجرس الأميركي».

وأضاف البيان أن «هذا القرار الجــائر يعــد سـابقة خطيرة وانتهاكاً سافراً لكل الأعراف والمواثيق الدولية وتحديداً الإعلان الصادر عــن الأمم المتحــدة في تاريخ 21 ديسمبر 1965، القاضي بضرورة احترام الدول وعدم جواز التدخل في شؤون الدول الداخلية وحماية استقلالها وسيادتها، ثمَّ الإعلان الصادر عنها في 24 أكتوبر 1970 بإعلان آخر أعم وأشمل حول مبادئ القانون الدولي الخاصة بالعلاقات الدولية والتعاون بين الدول وفق ميثاق الأمم المتحدة».

وقال «اتحاد الحقوقيين العرب وهو يراقب ما يجري على الساحة الدولية، وما تقوم به السلطات الأميركية من خلال إصدار مثل هذا القانون، والابتزاز السياسي الواضح الذي يحاول الكونجرس الأميركي القيام به ضد من يدّعي أنهم رعاة الإرهاب، يرى أنه من الضرورة بمكان أن يستيقظ أبناء الأمة العربية والإسلامية حكومات وشعوباً، وأن يدركوا حجم التحديات التي تواجههم في الحاضر والمستقبل».

من جانبه، قال المحامي السعودي الدولي عضو الهيئة الدولية للدفاع عن معتقلي جوانتانامو كاتب الشمري «إننا بصدد تشكيل لجنة دولية لرفع دعاوى للمتضررين سواء كانوا سعوديين أو عرباً، خصوصاً معتقلي جوانتانامو باعتبار أن هذا الملف من الملفات التي أقوم بمتابعتها». ... المزيد

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا