• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الفصائل تتظاهر معاً في غزة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 مايو 2015

غزة، الأراضي الفلسطينية (أ ف ب)

أكد قياديون في حركتي فتح وحماس خلال مسيرة حاشدة نظمتها «الهيئة العليا للفصائل الوطنية والإسلامية» في غزة لإحياء الذكرى الـ67 للنكبة الفلسطينية عام 1948، على ضرورة الوحدة الوطنية لإقامة الدولة الفلسطينية وحق عودة اللاجئين.

وقال زكريا الآغا أبرز قادة فتح وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير في كلمة أمام مقر الأمم المتحدة في غزة، «نؤكد على وحدتنا الوطنية، ومنظمة التحرير لا تزال تقاتل لإقامة الدولة على كامل الأراضي المحتلة عام 1967 وعاصمتها القدس».

وشدد الآغا على أن «مشروع الاحتلال لإقامة دولة فلسطينية ذات حدود مؤقتة لن يمر، لا دولة في غزة ولا دولة من دون غزة والقدس» وتابع: إن «مسعى نتنياهو ليهودية الدولة سيسقطه شعبنا».

ورغم توقيع اتفاق المصالحة بين فتح وحماس قبل نحو عام فإنها لاتزال متعثرة، ولم تتمكن حكومة التوافق الفلسطيني من استلام مهامها في غزة بسبب الخلافات بين حماس وفتح، التي ابرزها قضية دمج موظفي حكومة حماس السابقة واستلام المعابر.

وإلى جانب قادة الفصائل، شارك آلاف الفلسطينيين في المسيرة الحاشدة التي انطلقت من كافة مناطق القطاع وتجمعت في ميدان «السرايا» وسط مدينة غزة قبل أن تتوجه إلى مقر الأمم المتحدة في المدينة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا