• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

بالتعاون مع منظمة التجارة العالمية

«الاقتصاد» تنظم ورشة عمل إقليمية حول مهارات المفاوضات التجارية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 مايو 2014

تنظم وزارة الاقتصاد، بالتعاون مع كل من البنك الإسلامي للتنمية ومنظمة التجارة العالمية، ورشة عمل إقليمية للدول العربية، خلال الفترة من 1- 5 يونيو المقبل، حول مهارات المفاوضات التجارية، في إطار العمل التجاري المتعدد الأطراف في منظمة التجارة العالمية.

وبحسب بيان صحفي، يفتتح جمعة الكيت الوكيل المساعد للتجارة الخارجية لوزارة الاقتصاد أعمال الورشة التي تنعقد في دبي، بمشاركة ممثلين عن الدول العربية من الفنيين الذين يتعاملون مع قضايا منظمة التجارة العالمية المختلفة، سواء على جانب تجارة السلع، أو على جانب تجارة الخدمات، إضافة إلى بعض المختصين بالجوانب التشريعية الذين تتعلق وترتبط أعمالهم بمنظمة التجارة العالمية.

ويشارك في أعمال الورشة من الدولة، ممثلين من وزارتي الاقتصاد والمالية، والهيئة الاتحادية للجمارك، والجمارك المحلية، ودوائر التنمية الاقتصادية، ودائرة الشؤون القانونية في حكومة دبي.

ويأتي انعقاد الورشة، في إطار برنامج المساعدات الفنية التي يقدمها البنك الإسلامي للتنمية للدول العربية، بهدف تأهيل الكوادر الفنية المتخصصة لمتابعة مجريات تطور المفاوضات في منظمة التجارة العالمية.

وتشكل الورشة أهمية كبيرة للمفاوضين الفنيين من الدول العربية، خصوصاً وأنها تعقد بعد أن تم التوافق في المؤتمر الوزاري التاسع لمنظمة التجارة العالمية، على إعداد برنامج وخطة عمل لاستكمال العمل التفاوضي على أجندة الدوحة للتنمية.

وقال سلطان درويش مدير إدارة المفاوضات التجارية ومنظمة التجارة العالمية في وزارة الاقتصاد، إن أعمال الورشة لن تكون على غرار ورشات العمل التقليدية، حيث ستكون في جوهرها تدريبية لكافة المشاركين، وسوف تأخذ شكل تطبيقات نماذج تفاوضية مختلفة حتى يتسنى لممثلي الدول العربية الإطلاع على الآليات التفاوضية المختلفة.

وأضاف أنه يتسنى لممثلي الدول العربية تطبيق النماذج التفاوضية على المنتجات الزراعية والصناعية، من خلال آلية تمرين واقعية تشمل متابعة نتائج العمل وإجراء المقارنات مع مجريات تفاوضية سابقة أو حالية، كما سيتابع المشاركون عمليات التمارين التفاوضية بناءً على المقترحات التفاوضية العديدة التي طرحت من قبل الدول الأعضاء في المنظمة على مدار أكثر من عشر سنوات.

وتتعرض الورشة في جانبها التدريبي، إلى آليات لبناء الخطط التفاوضية قطاعياً، وكذلك تلك التي على المستوى الأفقي، بما سيمكن المفاوض من الحصول على مهارات تفاوضية، تؤهله في بناء استراتيجية تفاوضية تسهل عليه إدارة المفاوضات الثنائية والمتعدد الأطراف، وبناء التحالفات مع الدول والمجموعات ذات المصالح المتشابهة أو المشتركة.

ومن المنتظر من المشاركين في الورشة من الدول العربية الـ16، وبعد اجتياز البرنامج التدريبي، أن يكونوا قد تشكلت لديهم قاعدة معرفية مع مهارات عملية سيعملون على نقلها، وإكسابها إلى فنيين متخصصين في دولهم، حتى يتسنى تعظيم الاستفادة من قبل كافة الدول العربية في ميدان المفاوضات التجارية متعددة الأطراف.(دبي-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا