• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

قوات الأسد تتقدم شمال حلب وتطالب المعارضة بالمغادرة

البراميل المتفجرة والصواريخ تدمر «الهامة» قرب دمشق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 03 أكتوبر 2016

حلب (وكالات)

قصفت القوات الحكومية السورية امس بلدة الهامة غرب العاصمة دمشق بالبراميل المتفجرة والصواريخ.

وقالت مصادر محلية في بلدة الهامة لوكالة الأنباء الألمانية، إن «طائرات مروحية سورية ألقت عدة براميل متفجرة على البلدة كما قصفت القوات الحكومية البلدة بصاروخ من نوع أرض- أرض مخلفة دمارا هائلا في منازل المدنيين». وقالت مصادر مقربة من المعارضة، إن «المسلحين يرفضون الخروج من المدينة ويعتبرونها منطقة عسكرية». وأضافت أن «بلدة الهامة شهدت نزوح عدد كبير من العائلات باتجاه بلدة قدسيا خوفاً من تفاقم الأمور وعدم التزام المسلحين باتفاق الهدنة». وحققت قوات النظام السوري أمس تقدماً على حساب الفصائل المعارضة في شمال مدينة حلب بدعم من الطائرات الروسية التي شنت عشرات الغارات ليلا، في وقت نددت الأمم المتحدة بـ«الوحشية» التي يواجهها المدنيون في الأحياء الشرقية.

وبعد عشرة أيام على إعلان الجيش بدء هجوم هدفه السيطرة على الأحياء الشرقية تحت سيطرة الفصائل المعارضة في مدينة حلب، حققت قوات النظام أمس تقدماً في شمال المدينة.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن «حققت قوات النظام تقدماً في شمال مدينة حلب، بعد تقدمها من منطقة الشقيف إلى تخوم حي الهلك»، الذي تسيطر عليه الفصائل والمحاذي لحي بستان القصر، من جهة الشمال.

وأفاد بأن هذا التقدم جاء اثر شن «طائرات روسية ليلاً عشرات الغارات الجوية على مناطق الاشتباك» في شمال ووسط مدينة حلب. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا