• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«أفاتار» الكندي في مونتريال عام 2015

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 مايو 2014

أعلنت فرقة سيرك دو سوليي «سيرك الشمس» والمخرج جيمس كامرون، شراكة جديدة من أجل تصميم عرض مستوحى من عالم فيلم «أفاتار» للسينما الكندية.

ويعرض هذا الإنتاج الجديد لفرقة السيرك الكندية العالمية للمرة الأولى في مونتريال نهاية عام 2015، ويلي ذلك جولة عالمية على ما أوضح جيمس كامرون ودانيال لاامار رئيس «سيرك دو سوليي» خلال مؤتمر صحفي.

وعرض «أفاتار» عام 2009 وحقق أكبر العائدات على شباك التذاكر في تاريخ السينما، وهو فيلم علمي خيالي تدور أحداثه في القرن الثاني والعشرين على كوكب وافر النبات يواجه سكانه اجتياحاً للبشر.

والعرض من إنتاج «سيرك دو سوليي» وشركة «لايتستورم انترتينمنت» لجيمس كامرون وجون لاندو، وسيعرض الإنتاج قبل صدور الجزء الثاني من فيلم «أفاتار» الذي بات في مرحلة ما قبل الإنتاج.

وسبق لجيمس كامرون أن تعاون مع فرقة السيرك هذه لإنتاج فيلم «سيرك دو سوليي - الرحلة الخيالية» عام 2012، وستكون استديوهات «توينتييث سنتشوري فوكس» التي تولت تمويل فيلم «أفاتار» وتوزيعه، شريكاً أيضاً في هذا العرض. (مونتريال- أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا