• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

زايد العامري يعزز صفوف المنتخب استعداداً لكأس آسيا تحت 19

الإصابات تبعد خالد إبراهيم وعيسى محمد من «أبيض الشباب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 03 أكتوبر 2016

معتصم عبدالله (دبي)

عاد منتخبنا الوطني للشباب لكرة القدم مواليد 1997 إلى التجمع في معسكره الداخلي في دبي أمس الأول، استعداداً لنهائيات كأس آسيا للشباب لكرة القدم تحت 19 عاماً، والمقررة في البحرين من 13 إلى 30 أكتوبر الحالي، بمشاركة 16 منتخباً.

ويلعب «الأبيض» في النهائيات ضمن المجموعة الثانية التي تضم إلى جانبه كوريا الشمالية، والعراق، وفيتنام، فيما يلعب اليابان في المجموعة الثالثة مع قطر، واليمن، وإيران، وتضم المجموعة الأولى البحرين «المستضيف»، وتايلاند وكوريا الجنوبية والسعودية.

وتقام النهائيات بنظام الدوري المجزّأ من مرحلة واحدة، بحيث يتأهل الأول والثاني من كل مجموعة إلى ربع النهائي، وتحصل منتخبات نصف النهائي على بطاقات التأهل إلى كأس العالم تحت 20 عاماً العام 2017 في كوريا الجنوبية.

واستقر الجهاز الفني لـ«أبيض» الشباب بقيادة التشيكي جاكوب دوفاليل على استبعاد الثنائي خالد إبراهيم «الوحدة»، وعيسى محمد «الجزيرة» من القائمة النهائية لمنتخبنا بداعي الإصابة، في المقابل انضم لاعب الوصل يحيى حسن بصورة رسمية إلى تدريبات «الأبيض»، بجانب زايد العامري لاعب الجزيرة ومهاجم منتخبنا الوطني للناشئين السابق.

وتضم القائمة الحالية لـ«أبيض الشباب»، والتي سيتم تسليمها بصورة رسمية إلى الاتحاد الآسيوي، تأهباً للمشاركة المرتقبة، مجموعة من لاعبي منتخب الناشئين الذي شارك في نهائيات كأس العالم 2013 في الإمارات، بقيادة أحمد راشد مدافع الوحدة وقائد منتخب الشباب الحالي، بجانب الحارس محمد حسن الشامسي، وزايد العامري، وضمت القائمة أحمد راشد، وعبدالله الكربي، ومحمد راشد، ومحمد حسن الشامسي، وأحمد العكبري «الوحدة»، وحسين عبدالله، وعلى عيد محمد خلفان زايد، ومحمد وليد الجنيبي «العين»، وخالد الشحي «اتحاد كلباء»، وزايد العامري، وفيصل المطروشي، ومحمد العطاس، ويوسف عبدالكريم «الجزيرة»، وسعود عبدالرزاق «الأهلي»، وعادل سبيل، ومحمد جمعة، وجاسم سالم جوهر «الشباب»، وغيث حسين، وجاسم يعقوب «النصر»، ومحمد علي شاكر «عجمان»، وماجد إبراهيم سرور «الشارقة»، ويحيى حسن «الوصل». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا