• الإثنين 02 شوال 1438هـ - 26 يونيو 2017م

«إسلامية دبي» تختتم «أسبوع الإمام الشافعي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 مايو 2014

اختتمت دائرة الشؤون الإسلامية والأوقاف والعمل الخيري بدبي أمس فعاليات «أسبوع الإمام الشافعي» الذي جاء للاستذكار والتباحث حول سيرة الإمام الشافعي بحضور ومشاركة نخبة من العلماء من داخل الدولة وخارجها. وقال أحمد العريدي مدير إدارة التوجيه والإرشاد إن الدائرة أقامت هذه الفعالية لتسليط الضوء على هؤلاء العلماء الربانيين ودراسة نهجهم العلمي وذلك لضرب الأمثال لطلاب العلم وتحفيزهم للمزيد من الجد والاجتهاد وتسليط الضوء على علماء المسلمين الذين قدموا للدين بحرا من العلم الذي ننهل منه إلى يومنا هذا.

وأضاف العريدي أن الفعالية شملت لقاءات علمية «طرح خلالها ثلة من خيرة علماء المسلمين أوراق عمل حول العالم الفقيه المفسر المحدث المؤصل الواعظ الطبيب الشاعر وناصر السنة». وقدم الدكتور عبدالسميع محمد الأنيس ورقة تحت عنوان «الشافعي المحدث وناصر السنة» تحدث فيها عن دور الإمام الشافعي في الدفاع عن السنة النبوية والارتقاء بعلم الحديث وذلك بجمعه بين منهجي أهل الحديث وأهل الرأي. من جانبه قدم الدكتور محمد إبراهيم الحفناوي من جمهورية مصر العربية وضيف الأسبوع ورقة عن دور الإمام في وضع قواعد علم الأصول، في حين قدم الدكتور أحمد عبدالعزيز الحداد كبير المفتين ومدير إدارة الإفتاء بالدائرة رقة بعنوان “الشافعي فقيها”. وتحدث الدكتور عيادة الكبيسي المفتي بالدائرة عن دور الشافعي في التفسير، والدكتور مجاهد مصطفى بهجت عن شعر الإمام الشافعي. وشهد اليوم الختامي للفعالية جلسة نقاشية قدم فيها الدكتور عبدالحكيم محمد الأنيس ورقة تحت عنوان “الشافعي طبيبا” والدكتور قطب عبد الحميد قطب ورقة تحدث فيها عن أسلوب الإمام الشافعي في الوعظ إضافة إلى المسابقة العلمية التي خصصت للحضور. (دبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا