• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«تمرين الإماراتية» تطلق أحدث سكاكين الصيد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 03 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تستعد 146 شركة إماراتية للمشاركة في فعاليات الدورة الـ (14) من المعرض الدولي للصيد والفروسية التي تقام خلال الفترة من 4 ولغاية 8 أكتوبر الجاري في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، بتنظيم من نادي صقاري الإمارات.

وتشارك شركة «تمرين» الإماراتية المرموقة في فعاليات معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية منذ عام 2007، وهي شركة بارزة في مجال توفير أدوات الصيد والمنتجات الخاصة بالرياضات الميدانية، وتمثل «تمرين» عدداً من أبرز الشركات العالمية، وباتت تعتبر أحد أهم مصنعي السكاكين على مستوى العالم، وتتميز منتوجاتها بالجمع بين الفن التقليدي والتكنولوجيا الحديثة في صناعة السكاكين.

وبمناسبة مشاركة «تمرين» في الدورة الـ 14، أعلن محمد الأميري إطلاق 6 نماذج جديدة من سكاكين الصيد من تصميم شركة «تمرين» تحمل اسم «صالح نايف»، وهي مصنوعة من أجود أنواع المعادن، وتتناسب مع هواة الصيد ورحلات البر، وبما يتناسب مع السوق المحلية في الإمارات. كما تأتي مشاركة جمعية «القناص القطرية» في فعاليات المعرض في سياق أهدافها المتمثلة بصون تراث الأجداد وتحقيق رغبة الصقارين في ممارسة هوايتهم المفضلة، فضلاً عن المساهمة في الحفاظ على الأنواع، وضمان عدم تعرضها لخطر الانقراض، وهو ما تجلى في المسابقات والمهرجانات العالمية التي تنظمها سواء للصيد بالصقور أو السلوقي. وسبق لجمعية القناص أن قدّمت مشاركة مميزة في النسخة الماضية من المعرض.

وتشارك الجمعية في الدورة الجديدة بجناح خاص سيتضمن عدة أقسام منها مجلس للضيوف والزوار ومعرض للصور، بالإضافة إلى توزيع كتيبات تثقيفية تحتوي على كل المعلومات والرسائل التي تسعى جمعية القناص لإيصالها.

وقال علي بن خاتم المحشادي، رئيس جمعية القناص: إن الهدف من المشاركة في المعرض هو التعريف بدور دولة قطر في رعاية الصقارة والحفاظ على هذا الإرث الإنساني الأصيل، فضلاً عن التعريف بما تقدمه قطر من اهتمام من خلال تنظيم المسابقات والمهرجانات والأنشطة والفعاليات المحلية والمشاركات الخارجية على مدار العام.

من جهته، قال محمد بن عبداللطيف المسند، نائب رئيس جمعية القناص القطرية: إن هذه المشاركة مهمة بالنسبة للجمعية في هذا المحفل الدولي، مشيراً إلى أن الهدف منها هو التعريف بالمشاريع الكبرى التي تقوم بها قطر، فضلاً عن التعريف بالتراث القطري في مجال رعاية الصقور.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض