• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

موسى عباس:

«الفرسان» و«الزعيم» شقيقان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 مايو 2015

دبي (الاتحاد)

أكد موسى عباس مشرف الاحتراف بالنادي الأهلي، ترحيبه التام بأي مبادرة، من شأنها أن تعزز روح التشجيع المثالي، والالتزام بالروح الرياضية في المدرجات، ولفت إلى أن عادة مباريات الأهلي والعين، أن تكون مليئة بالحماس والندية، مثلها مثل بقية مباريات القمة في أي دوري بالعالم، وهي ظاهرة صحية من وجهة نظرة، ولكن ما ليس صحياً، أن يزيد التعصب لأي طرف على حساب آخر، بعد انتهاء زمن المباراة، وقال «التنافس بين الفريقين يكون فقط داخل الملعب في 90 دقيقة، بينما خارج الملعب لا يوجد أي تنافس أو ندية، بل العلاقات تكون أكثر من متميزة بين اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارات في الناديين».

وأضاف «الأهلي والعين شقيقان، يمثلان الإمارات، في دوري الأبطال، ولم يسعفهما الحظ للهروب من تلك المواجهة المحتومة، التي تعني خروج أحدهما، واستكمال فريق واحد فقط لمشوار البطولة القارية، وبالتالي من يربح يجب أن يسانده الجميع، ومن يخسر عليه أن يحيي الفائز بروح رياضية أيضاً، وهذا ما نحرص عليه دائماً في الأهلي، بأن نتحلى بالروح الرياضية، وكذلك العين ولاعبيه بالطبع». وقال «أقدر جمهور العين وأحترمه، وهو جمهور ذواق للكرة الجميلة، وكذلك الأمر بالنسبة لجمهور الأهلي، والذي يثبت دائماً أنه الرقم الصعب في المواجهات المصيرية، وعادة ما يوجد لدعم الفريق، وأنتظر مباراة حماسية وفي الوقت نفسه، يعد مثالاً للروح الرياضية في التشجيع بالمدرجات».

وأوضح موسى عباس أن جمهورنا راقٍ بطبعه وينبذ العنف، خاصة في التشجيع، وهو أمر صحي يجب أن يدعمه الجميع، مشيراً إلى أن مثل هذا النوع من المبادرات، يجب أن تستمر دائماً، لأنها تسهم في نشر الشعور الإيجابي بين جماهير الأندية، وتقلل من سلبيات الشحن الزائد في بعض الأحيان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا