• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الأرض تعاند أصحابها في دور الـ 16

«العنابي» يودع الدور الأول للمرة الأولى منذ 9 مواسم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 مايو 2015

معتصم عبدالله (دبي)

أسدل الستار مساء أمس الأول على مباريات دور الستة عشر لكأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة القدم، بتأهل بني ياس والظفرة والشباب والنصر، لتلحق بأندية العين «حامل اللقب»، الأهلي، عجمان ودبي المتأهلة في اليوم الأول للبطولة، وعاندت الأرض أصحابها في 5 لقاءات من أصل ثماني مباريات أقيمت في دور ثمن النهائي، بتأهل دبي على حساب مضيفه الوحدة 4 - 2 بركلات الترجيح، بعد التعادل بهدفين لكل منهما، في الوقتين الأصلي والإضافي، وعجمان بتغلبه على الجزيرة 3- 2، والظفرة على حساب الفجيرة 7 - 6 بركلات الترجيح، والشباب بفوزه العريض على الإمارات في رأس الخيمة 5- 2، والنصر على الشارقة في «الإمارة الباسمة» بهدف في الأشواط الإضافية.

في المقابل، حصد العين أكبر فوز في دور الستة عشر على حساب دبا الفجيرة الوافد الجديد لدوري الخليج العربي بخماسية نظيفة على ستاد هزاع بن زايد بالعين، في المباراة التي كان من المقرر إقامتها على ملعب دبا الفجيرة، قبل قرار نقلها إلى ملعب آخر لعدم ملاءمة الملعب للشروط المطلوبة، وموافقة إدارة «النواخذة» على التباري أمام «حامل اللقب» في «دار الزين»، بدورهما حقق بني ياس والأهلي المطلوب بفوز الأول على ضيفه الوصل 3- 1 في الشامخة، وتفوق الثاني على اتحاد كلباء 2-1 على ستاد راشد في دبي.

وتشهد مباريات الدور ربع النهائي والتي تلعب يومي السبت والأحد المقبلين، مواجهات حاسمة، أبرزها لقاء النصر والعين على ستاد آل مكتوم في دبي، فيما يستضيف دبي الأهلي وصيف النسخة الماضية في العوير، ويلعب عجمان أمام مضيفه الظفرة في المنطقة الغربية، في حين يواجه الشباب بني ياس في دبي.

والفرصة متاحة أمام ستة من الأندية المتأهلة لربع النهائي في السعي نحو زيادة غلتها من ألقاب البطولة في الوقت الذي تبدو يه مهمة الظفرة ودبي في البحث عن التتويج باللقب الأول صعبة، ويتصدر الأهلي قائمة أندية ربع النهائي الأكثر تتويجاً بألقاب البطولة بعد خروج الشارقة، وتوج «الفرسان» بالبطولة في 8 نسخ مواسم 1974- 1975، 1976-1977، 1987- 1988، 1995- 1996، 2001- 2002، 2003- 2004، 2007- 2008، 2012- 2013، فيما نال العين ست ألقاب آخرها في الموسم الماضي 2013- 2014، مقابل 4 القاب للشباب، و3 للنصر، ولقب واحد لعجمان موسم 1983- 1984، وبني ياس موسم 1991- 1992.

وغلف طابع الإثارة معظم مباريات دور الـ 16، حيث حسمت 5 مباريات في الأوقات الأصلية، في الوقت الذي احتاج فيه «العميد» لخوض شوطيين إضافيين، لحسم مواجهته أمام الشارقة بفضل هدف الإسباني بابلو هيرنانديز والذي أنهى به صيام 115 دقيقة، بعد التعادل بدون أهداف في الوقت الأصلي، في حين حسمت ركلات الترجيح مباراتي دبي والوحدة، والفجيرة والظفرة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا