• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

اعتذار اللاعب التونسي على «فيسبوك» لم يشفع له

أخطاء علي معلول تضعه في مرمى هجوم «السوشيال ميديا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 يونيو 2018

معتصم عبدالله (دبي)

«الخسارة مش هي النهاية» بهذه الكلمات الموجزة على صدر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، حاول علي معلول الظهير الأيسر لمنتخب تونس تجنب آلاف عبارات الانتقادات التي طالت أداءه عقب تسببه - بجانب زملائه في خط الدفاع - في الخسارة الفادحة لنسور قرطاج أمام نظيره منتخب بلجيكا 2-5 أمس الأول على ملعب سبارتاك بالعاصمة الروسية موسكو ضمن الجولة الثانية في المجموعة السابعة.

وتسببت الخسارة الأكبر في مشوار تونس المونديالي في إقصاء «نسور قرطاج» من الدور الأول ليكملوا حلقات «الإخفاق العربي»، إلى جانب السعودية، مصر، المغرب، وفشل المنتخب التونسي الذي كان قد خسر مباراته ضمن الجولة الأولى بعد أداء جيد أمام إنجلترا 1-2 في تحقيق فوزه الأول بعد نحو 40 عاماً على آخر انتصار في كأس العالم منذ آخر فوز، عندما تغلّب على المكسيك 3-1 في نسخة 1978.

وانطلقت موجة الانتقادات للمدافع علي معلول المحترف في صفوف الأهلي المصري منذ المباراة الأولى أمام إنجلترا، لتتواصل في مواجهة أمس الأول أمام كولومبيا، حيث كانت البداية من خلال المعلقين التونسيين بقولهم: «خسرنا بسبب هدايا معلول، من الواضح أنه ليس في أجواء كأس العالم».

وأضاف أحد المعلقين: «يعتقد بأنه يلعب أمام الأسيوطي وليس في بطولة بحجم كأس العالم.. حتى الأسيوطي هزمه وقتها.. لا أدري ماذا أقول، معلول سيئ جدًا ولم يحضر المونديال لا بدنيًا ولا ذهنيًا».

وبالتزامن مع الأهداف المتتالية للمنتخب البلجيكي في الشباك التونسية، انهمرت آلاف التغريدات عبر موقع التواصل الاجتماعي في تويتر تنتقد أداء اللاعب وتحمله المسؤولية الأكبر في الخسارة القاسية، قبل أن تتحول البوصلة إلى صفحة اللاعب الرسمية على صفحته في فيسبوك، وزادت محاولة اللاعب الاعتذار عن أخطائه في المباراة الطين بله، حيث بدا من اللافت عدم تقبل الجمهور الغاضب لاعتذار المدافع.

وقال أحد المغردين: «معلول قدم أداء سيئاً للغاية في الشوط الأول، وارتكب أخطاء لا تغتفر»، وتابع: «في الشوط الأول كان مردود المنتخب التونسي أقل من المتوسط، وكانت الجهة اليسرى تمثل مشكلة كبيرة بتواجد علي معلول ولولا حارس المرمى لكانت النتيجة أكبر»، ويحظى حساب المدافع التونسي على فيسبوك بمتابعة 240,808 أشخاص، وقال المغرد بن صالح رداً على تغريدة معلول: «بربي رجاء كل الرجاء اعتزل وارحنا».

يذكر أن حسابات اللاعبين والمدربين على مواقع التواصل الاجتماعي باتت بمثابة متنفس للجمهور الغاضب على أداء النجوم في أعقاب المباريات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا