• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أكدوا أنها ظاهرة مقلقة تعرقل حركة المرور

مواطنون يشكون من الوقوف الخاطئ أمام المحال التجارية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 02 أكتوبر 2016

جمعة النعيمي (أبوظبي)

اشتكى مواطنون من تعمد البعض الوقوف الخاطئ، والسلوك غير الحضاري المتكرر بجوار وأمام المساجد أو المحال التجارية أو المخابز أو محال الوجبات السريعة في أبوظبي، ما يجعل سائقي المركبات ومستخدمي الطريق وذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن يعانون القلق وتوتر الأعصاب.

وقال المواطن محمد البلوكي: «الوقوف الخاطئ أمام أحد المحال التجارية عادة سلبية، وتتكرر ليل نهار، وخاصة عندما يتوجه الناس إلى أحد المحال لشراء حاجياتهم، حيث يفاجأون بوجود مركبة أخرى خلفهم، وعدم وجود سائقها ما يمنع خروج هؤلاء الناس من الموقف، ويجبرهم على الانتظار لفترة من الزمن حتى عودة صاحب السيارة المخالفة»، مشيراً إلى أن معدل مخالفات الوقوف الخاطئ يشهد ارتفاعاً كبيراً كل يوم.

ولفت جاسم عيد المريخي إلى التسيّب واللامبالاة من قبل بعض سائقي المركبات ومستخدمي الطريق، والتي تعود بنتائج سلبية وتزيد الفوضى في المجتمع، خاصة عند قيام البعض بارتكاب هذه المخالفة والوقوف بشكل خاطئ دون الاكتراث بما يمكن أن يحدث لغيره الذين هم في عجلة من أمرهم.

وأضاف «في بعض الأحيان أشاهد موظفي (مواقف)، متشددين مع سائقي المركبات ومستخدمي الطريق وبعض الأحيان أراهم غير مبالين بما يمكن أن يحدث، ما يعكس صورة سلبية للمارة ومستخدمي الطريق سواءً كانوا مواطنين أو مقيمين أو سياح».

وأضاف حمد العيدروس «ما يحدث من أخطاء متكررة في الوقوف الخاطئ يرجع إلى عدم التقيد بالتعليمات والإرشادات التي وضعتها (مواقف) حيث يقوم سائقو المركبات أو مستخدمو الطريق بالتعاون مع باعة المحال التجارية في إيقاف حركة السير والمرور، بحجة الاستعجال وطلباً لأغراض المنزل الضرورية، ما يجعل الناس الآخرين يشعرون بقلق وتوتر عصبي جراء تكرار هذه العادة»، مشيراً إلى أنه ورغم نشر التوعية المرورية بشكل دوري وعلى مدار السنة من خلال حملات ميدانية وإعلامية مكثفة بالتعاون مع مختلف الجهات المعنية لتوعية الناس ضد هذه السلوكيات الخاطئة حتى لا تتسبب في حوادث وتعطل مصالح الناس وتوقف حركة السير، إلا أنه لا تزال هناك فئة تتظاهر بعدم معرفتها بفحوى الرسائل التوعوية المجتمعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض