• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

500 ألف درهم من وقف بغلف لإنشاء مركز تحفيظ القرآن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 02 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

سلّمت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر بدبي شيكاً بمبلغ 500 ألف درهم إلى دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، لدعم إنشاء مركز لتحفيظ القرآن الكريم في إمارة دبي، تنفيذاً لوصية المرحوم أحمد محمد بغلف، ومساهمة منها في ترسيخ القرآن الكريم بنفوس المسلمين في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتأتي هذه المبادرة في إطار علاقات الشراكة والتعاون التي تربط بين المؤسسة والدائرة، لخدمة الدعوة الإسلامية، والعمل الخيري، والمساهمة في تشجيع المواطنين والمقيمين على حفظ القرآن الكريم، وتدبر معانيه، وفهم أحكامه، وتعزيز الفكر الإسلامي الوسطي، الذي يسهم في تحقيق التكافل الإنساني، ويدعم الاستقرار في المجتمع.

وقال طيب عبدالرحمن الريس، الأمين العام للمؤسسة «تمثل خدمة كتاب الله أولوية لدينا، وعبر مساهمتنا في إنشاء مركز لتحفيظ القرآن الكريم، فإننا نعمل على ترسيخ هذا الكتاب العظيم بين أفراد المجتمع، وتخريج جيل حافظ للقرآن، ملتزم بأحكامه وتعاليمه التي تعّبر عن سماحة الدين الإسلامي الحنيف».

وأضاف «يعتبر المرحوم أحمد محمد بغلف مثالاً لرجال الأعمال المحسنين، الذين يوظفون ثروتهم لخدمة المجتمع، وإحداث تأثير في حياة الأفراد، من خلال دعم الفئات الأكثر احتياجاً، مثل الأيتام، والأرامل، وكبار السن، وبفضل الوقف الذي قدمه رحمه الله إلى المؤسسة، تمكنا من تنفيذ العديد من المشاريع والمبادرات الوقفية».

وتسعى مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر إلى تحقيق الديمومة في العمل الوقفي، من خلال دمج المفهوم التجاري الربحي بالمفهوم الإسلامي لعمل الخير. وتتولى الإنفاق على مشاريعها من خلال خمسة مصارف وقفية هي مصرف الشؤون الإسلامية، ومصرف الصحة، ومصرف التعليم، ومصرف الشؤون الاجتماعية، ومصرف البر والتقوى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض