• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الجولة الثانية لكأس نائب رئيس الدولة لليد

النصر يصطدم بالشارقة والشعب يواجه الأهلي اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 مايو 2014

رضا سليم (دبي)

تنطلق اليوم في صالة سعيد بن حمدان بنادي النصر الجولة الثانية من الدورة المجمعة للدور النهائي لكأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة لكرة اليد للرجال، والتي تضم فرق الأهلي والنصر والشارقة والشعب، ويلتقي في الخامسة مساءً النصر مع الشارقة ويعقبها في السابعة لقاء الأهلي مع الشعب، وتختتم الدورة المجمعة غدا بلقاءي الشارقة مع الأهلي والشعب مع النصر، ويتحدد على ضوء الجولات الثلاث ترتيب الفرق الأربعة وتتويج المتصدر بكأس البطولة.

وتكشف مواجهتا اليوم شكل المنافسة على الكأس وهي آخر بطولات الموسم.

تعد المواجهة الأولى اليوم التي تجمع بين النصر والشارقة، من المواجهات الصعبة على الفريقين، خاصة أن الشارقة كان طريق العميد للفوز بدرع الدوري بعدما تفوق الفريق النصراوي في آخر مباراة بالدوري ليحسم الدرع، وتختلف المواجهة اليوم خاصة ان الشارقة يبحث عن بطولة قبل ختام الموسم، حيث تنتظر إدارة النادي أن يتوج فريقها خاصة أنه يضم أفضل العناصر أمثال جاسم محمد وعبدالله طرار وضاحي محمد وطارق شاهين ومحمد عبدالله وأحمد هلال وغيرهم من اللاعبين. في الوقت الذي يمتلك العميد القوة الضاربة والمتمثلة في محمد حسن وخالد رمضان وشهاب غلوم ووليد إبراهيم والحارس طارق علي.

ويلتقي الأهلي مع الشعب في مباراة تحمل المفاجآت من جانب الكوماندوز الذي حقق الصعب ونجح في الوصول للمربع الذهبي للبطولة وإبعاد الجوارح من المنافسة، ويبحث كمال الشربيني مدرب الفريق عن مفاجأة جديدة بمجموعة لاعبيه أمام الفرسان، ويقودهم عمران عبدالله، ومعه وإبراهيم القرص وحمد ربيع وحسن سعيد وراشد جاسم وعبدالعزيز بدر وجمال علي وعيسى فيصل، بينما يلعب الأهلي بفارق الخبرة والإمكانيات أمام فريق مكافح وجميع الحسابات لصالحه.

ويعتمد خالد أحمد المدرب المواطن الوحيد في مسابقات الرجال على نفس مجموعة اللاعبين بقيادة عيسى البناي ومرزوق أحمد ويعقوب محسن وعبدالله خليفة وعبدالله شمطري والصفار ومجموعة اللاعبين الشباب الذين منحهم الفرص بمجرد تولي المهمة بدلا من جمال شمس الذي اعتذار عن عدم مواصلة العمل مع الفريق لظروف خاصة.

من ناحية أخرى، يشهد حفل ختام البطولة غدا، تتويج نادي الشارقة بدرع التفوق العام للمرة السابعة على التوالي والحادية عشرة في تاريخه، وهي الدرع التي بدأت في موسم 1999-2000، وعلى مدار 15 موسما لم يفز به سوى الجزيرة مرتين موسمي 2000-2001 و2002-2003 والنصر مرة واحدة موسم 2006 - 2007، في حين فاز الشارقة بـ11 موسما، وتحتسب الدرع بمجموعة النقاط على يحصل عليها كل نادى من مشاركته في جميع مسابقات الاتحاد في كل المراحل السنية والفريق الأول.

كما سيقوم الاتحاد برئاسة الدكتور عيسى النعيمي بكريم كل الحكام الذين شاركوا في الموسم تقديرا لما قدموه من جهد في كل مسابقات الاتحاد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا