• الثلاثاء 30 ذي القعدة 1438هـ - 22 أغسطس 2017م

أولياء أمور: اهتمام المسؤولين رسالة سامية وطيبة للأهالي

41 مصاباً في الحادث المروري يغادرون مستشفى المفرق وبقاء 6 حالات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 02 أكتوبر 2016

منى الحمودي (أبوظبي)

غادرت 3 حالات جديدة المستشفى من المصابين في الحادث المروري الذي وقع الخميس الماضي لحافلات النقل المدرسي بعد تلقيهم العناية الصحية اللازمة وتحسن حالتهم، ليبلغ إجمالي الذين غادروا المستشفى 41 حالة، فيما تبقت 6 حالات من المصابين منهم 4 من الطلبة، تتراوح أعمارهم ما بين 5 إلى 13 عاماً، ومشرفتان.

وأشارت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» إلى تحسن الحالات الصحية لجميع المصابين، بما فيها الحالتان اللتان كانتا ترقدان في العناية المركزة، حيث تم نقلهما إلى عنابر المرضى، ومن المتوقع مغادرتهما خلال الأيام القادمة. لافتةً إلى إنها وفرت كافة الإمكانيات وفرق العمل والكوادر الطبية المؤهلة للتعامل مع الطلبة المصابين.

وتمنت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» السلامة والشفاء لكل الطلبة الذين تعرضوا للحادث المروري، والعودة إلى مقاعد الدراسة قريباً، مشيرة إلى إن الزيارات التي قام بها المسؤولين والجهات وزملاء الطلبة وأهاليهم كان لها وقع على نفوس الطلبة والأهالي، كما أنها تعكس مدى اهتمام وحرص الحكومة الرشيدة والجهات على سلامة الطلبة.

وقال عباس شبيكة ولي أمر لطالبين (محمد وعلي) واللذين كانا من المصابين في الحادثة، إن ابنه محمد كان من المغادرين الثلاثة من المستشفى يوم الجمعة حيث كان يعاني من كسر في ساقه، أما علي فقد أُصيب بكسر في الأنف وضربة في الرأس من الخلف.

وأوضح أنه تلقى اتصالا من مشرفة الحافلة المدرسية يُفيد بوقوع حادث مروري للحافلة التي تقل أبناءه، واتجه مسرعاً للموقع ليطمئن على حالة أبنائه. وقال إن الرعاية التي تلقاها أبناؤه في المستشفى كانت ممتازة، وكان هناك تعاون كبير من جميع الفرق الإدارية والطبية والفنية، وتقدير للحالات، «كما أن زيارات المسؤولين والجهات مثلت رسالة سامية وطيبة بأننا لسنا لوحدنا، بل يوجد من يؤازرنا ويقف بجانبنا، مما نعتبره بادرة طيبة منهم لها وقع طيب في أنفسنا». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا