• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

توصية بتحويل مراكز إعداد القادة إلى معاهد تدريبية

«مؤقتة» الوطني الاتحادي تطالب باستحداث وزارة للرياضة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 مايو 2014

عقدت اللجنة المؤقتة لمناقشة موضوع سياسة الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة بالمجلس الوطني الاتحادي حلقة نقاشية حول «واقع تطوير الأندية الرياضية ومراكز الشباب» يوم الأربعاء الماضي بمقر الأمانة العامة للمجلس بدبي، بمشاركة الرياضيين، والمدربين المواطنين، وممثلي الأندية والمراكز الشبابية والإعلام الرياضي.

كما حضر الحلقة أعضاء اللجنة المؤقتة أعضاء المجلس الوطني الاتحادي، وعبدالعزيز بن درويش الأمين العام المساعد للجلسات واللجان.

وأوصى المشاركون بضرورة تحويل مراكز إعداد القادة إلى معاهد تدريبية رياضية، واستبدال المعسكرات الخارجية بالتعايش في الأكاديميات الرياضية الخارجية والتأكيد على جاهزية البيئة الاحترافية، واستحداث وزارة تختص بالرياضة تضم تحتها جميع المجالس الرياضية لحماية المكتسبات الرياضية في الدولة، وتطوير أندية الهواة للارتقاء بالمستوى، وإصدار تشريعات وقوانين، ولوائح تنظم العمل الرياضي، واعتبار اتحاد الكرة هو المرجعية الوحيدة في مجال التخطيط للاحتراف والإشراف على التنفيذ، وذلك إما بصدور تشريع جديد أو تفويض من قبل الهيئة العامة للشباب والرياضة.

وأكدوا أهمية العمل المستمر على ترسيخ ثقافة الاحتراف بجميع وسائل التوعية والتدريب وصولاً إلى الالتزام، الذي يشكل قاعدة هرم الاحتراف، والاهتمام بالجانب الاقتصادي على أسس علمية والاستعانة بالخبراء والمتخصصين، وتبني استراتيجية احترافية للإعلام الرياضي تواكب استراتيجية الاحتراف وتتدرج معها، والاهتمام بالتسويق العلمي الموضوعي والاعتماد عليه في ترسيخ القناعات وزيادة التفاعل وضرورة الاستمرار في التطوير ومواكبة المستجدات أمام المنافسة القوية.

وقال مروان بن غليطة رئيس اللجنة: « المناقشات تركزت خلال الحلقة على أهم الإشكاليات والقضايا المتعلقة بالشأن الرياضي ودور ونشاط الكثير من المؤسسات والهيئات الرياضية، والبيئة التشريعية واللوائح التنفيذية، التي تحدد المسؤوليات والصلاحيات بين الجهات والمؤسسات الرياضية، وتم التعرف على أهم احتياجات الكوادر الرياضية من مدربين، ورياضيين، وإداريين، وتعمل اللجنة على إعداد تقريرها تمهيداً لرفعه للمجلس».

وأكد أهمية تحقيق التكامل بين جميع المؤسسات والجهات المسؤولة عن الرياضة والرياضيين، مشيراً إلى تركز المنشآت الرياضية فقط في ثلاث إمارات، وهذا لا يحقق التوازن المنشود في إمارات الدولة مع العلم أن الموهوبين، والمنتسبين في الأندية من مختلف الإمارات الشمالية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا