• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

المزروعي يثمن النقلة الجديدة

صوت ثانٍ للإمارات في «دولي هوكي الجليد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

استوفى اتحاد الرياضات الجليدية شروط الحصول على صوت ثانٍ في عضويته بالاتحاد الدولي لهوكي الجليد، في خطوة إدارية جديدة تعزز مكانة اللعبة وحضورها بعد المشاركة المتتالية لثلاث مرات في كأس العالم لهوكي الجليد، وينتظر أن يعلن الاتحاد الدولي للعبة عن ذلك خلال اجتماعات الجمعية العمومية المنعقدة حالياً في العاصمة التشيكية براغ، بحضور وفد الإمارات الذي يضم هامل القبيسي نائب رئيس الاتحاد، وحمد الشرياني عضو مجلس الإدارة، وجمعة الظاهري أمين سر الاتحاد، ومحمد عارف من الشؤون الفنية في الاتحاد.

وبموجب الحصول على هذا المكسب المهم، ارتفعت القوة التصويتية للاتحاد إلى صوتين، بعد أن كانت صوتاً واحداً، ليتساوى الاتحاد بذلك مع الدول المتقدمة التي أسهمت في تأسيس الاتحاد الدولي مثل كندا وأميركا وروسيا، ولتصبح الإمارات أول دولة عربية تحصل على هذه العضوية، وتنضم إلى صناع القرار في الأسرة الدولية لهوكي الجليد.

وتعزز هذه الخطوة المساعي الكبيرة والمنظومة الاحترافية المتقدمة والمتبعة في اتحاد اللعبة الذي يولي أهمية كبيرة لتطوير مسيرتها من أجل بلوغ المكانة الدولية المرموقة. من جهته، أهدى معالي الدكتور أحمد مبارك المزروعي رئيس اتحاد الرياضات الجليدية رئيس نادي أبوظبي للرياضات الجليدية، الإنجاز إلى القيادة الحكيمة التي سخرت كل احتياجات النهوض والتميز الرياضي بالرياضات كافة. وأكد معاليه أن الاتحاد ومنذ انبثاق عمله في الساحة الرياضية وضع في خططه المستقبلية، ضرورة أن يكون هناك تمثيل إماراتي في اجتماعات الاتحاد الدولي بثقل وقوة كبيرة، يكون لها شأن وصدى واسع وبصمة مؤثرة في صناعة قرارات هرم اللعبة. وأوضح معاليه أن ترجمة الخطط والمشاريع إلى أرض الواقع كانت لها كلمة السر وراء هذا النجاح، حيث أحسن الاتحاد في تنظيم بطولة الدوري لفرق المحترفين، وقام بتأسيس فرق للأشبال والناشئين والشباب والسيدات، بجانب المشاركات المشرفة في مختلف البطولات العالمية والإنجازات المميزة التي سجلتها الأندية والفرق والمنتخبات، مؤكداً أن اللعبة حققت نجاحاتها، وجسدت مكانتها في المحافل القارية والعالمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا