• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

صدور «أكلتني الشجرة» لـ محمد عريقات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 02 أكتوبر 2016

عمان (الاتحاد)

صدر مؤخرا للشاعر محمد عريقات عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت مجموعة شعرية جديدة بعنوان «أكلتني الشجرة»، وتشتمل على مجموعة من القصائد التي كتبت بين عامي 2010-2012 وتقدم مفارقة مدهشة، مفعمة بالصورة الشعرية المبتكرة، والمضمون الباحث عن العمق الإنساني. وتتميز بالمزج بين التعبيرية حيث المجازات والاستعارات والتشبيهات التي لا تخلو من مسحة سوريالية تثير خيال القارئ ومن عناوينها: «مربط القلب»، «كل من حولي يسميني وأرفض»، «هكذا دائما أذهب إلى النوم»، «البقية ليست في حياتي»، «إلى كفار قريش».

يؤكد عريقات في هذه المجموعة أن قصيدة النثر هي قصيدة المساحات واللعبة التي تصنعها اللغة، وهي إلى ذلك الإناء الأكثر استيعاباً للتفاصيل العصرية التي تحيط بالشاعر، وعلى أنها تظل ابنة المستقبل وبيانه الشعري الأشمل لاشتغالها على الحواس لدى المتلقي، حيثُ تصطدم مع ما يتوقعه من مشهديات أو صور جاهزة مألوفة لدى الذائقة العامة مسبقاً.

أي أن قصيدته لا تنفك من مراسها الدؤوب في معمل الهامش، هامش الحياة واستخراج أسرارها الكامنة، ذلك لأنَّ تلك التفاصيل أو الجزئيات التي تتفلتُ من متن الأشكال الشعرية الأخرى، هي مَنْ قدر لها أنْ تُؤثِّثُ قصيدة النثر أو هذه القصيدة الصعبة السهلة في آن.

من المجموعة نقرأ: «في الليالي الموحشة/&rlm&rlm يختبئُ القمر في جزّةِ العشب، يغلقُ الجارُ على أطفالهِ الباب، تكسلُ زوجتي، تسدلُ قلبي عليها وتنام/&rlm&rlm تتدحرجُ الجماجم من باب الخزانةِ، تعبث بالقبعات وقناني الكحول/&rlm&rlm معارف يتجمهرون مثل دمى محشوة بالهول، يجدّفون في برَكِ الدموع، يرفعون الدفوف إلى فوق عيونهم، يملأون فمي أحذية وعصافير ميتة/&rlm&rlm كأن أحدهم نسيَ حياته في أيامي. في الليالي الموحشة/&rlm&rlm تزحفُ الغاباتُ بأشجارها الجائعة إليّ، فأسي واقفة على أنفِها في الحديقةِ/&rlm&rlm أكلتني.. أكلتني الشجرة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا