• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الإعلانات الصحية على مواقع التواصل الاجتماعي تخضع لقرار مجلس الوزراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 16 مايو 2015

وام

قال الدكتور أمين الأميري وكيل وزارة الصحة المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص أن الإعلانات الصحية على مواقع التواصل الاجتماعي تخضع لقرار مجلس الوزراء رقم 7 لعام 2007 الذي يؤكد ضرورة الحصول على ترخيص من وزارة الصحة سواء كانت على حساب المؤسسة المعلنة نفسها أو على أي حساب آخر.

واضاف أن مبادرة اليقظة الصحية من خلال بوابة طمني على الموقع الرسمي لوزارة الصحة تشمل تعليمات عن السلامة الدوائية وتحذيرا من الأدوية المزيفة حيث يمكن البحث عن المنتجات الطبية سواء بالاسم العلمي أو الاسم التجاري لتظهر المعلومة المطلوبة مع وجود نماذج للإبلاغ عن الآثار الجانبية لأي من المنتجات الطبية الموجودة بالدولة.

وقال الدكتور الأميري إن الجهات الرقابية في وزارة الصحة رصدت في الأيام القليلة الماضية العديد من المخالفات الاعلانية على مواقع التواصل الاجتماعي حيث اشتملت تلك المخالفات على نشر إعلانات عن تقديم خدمات صحية وطبية بدون ترخيص من وزارة الصحة وصور خادشة للحياء ومخالفة للقيم الاسلامية والعادات والتقاليد بالدولة علاوة على الترويج في بعض الأحيان لمنتجات ومستحضرات غير مسجلة بالدولة مرفقة بادعاءات أقل ما يمكن أن يقال بشأنها أنها غير حقيقة ومضللة.

ونبه الى ضرورة خضوع المنتجات إلى فحص وتقييم مختبرات وزارة الصحة تمهيدا للموافقة على ترويجها مهيبا بوعي الجمهور للاستفسار والابلاغ عن تلك المنتجات مجهولة المصدر مما يعتبر مؤشرا على النتائج الإيجابية لحملات التوعية التي تواصلها الجهات الصحية الرسمية على الأصعدة كافة.

كما أشار د. أمين الأميري الى وجود العديد من المخالفات الاعلانية والتي تصدر عن شركات غير متخصصة بالمجالات الطبية وهي تروج عن أدوية أو مكملات غذائية ذات ادعاء طبي مما لها الأثر السلبي الكبير على صحة وسلامة الناس وقد رصدت إدارة التنظيم والتراخيص والإعلانات بالوزارة حوالي 719 مخالفة من هذا القبيل.

ولفت الى أن التجاوزات قد طالت مختلف أنواع وسائل التواصل الاجتماعي والتي منها الانستجرام وحيث تم رصد 121 مخالفة في عام 2015 من هذا القبيل.

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض