• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

اشتداد حدة أعاصير شمال شرق آسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 يناير 2014

باريس (أ ف ب) - يترافق ارتفاع درجات الحرارة في مياه المحيط الهادئ مع ازدياد حدة الأعاصير، التي ضربت الصين وكوريا الجنوبية واليابان في العقود الثلاثة الأخيرة، بحسب ما أظهرته دراسة نشرت أمس.

وحلل فريق الباحثين، الذي يرأسه شانج-هوا، الأستاذ في جامعة سيؤول الوطنية، خمس مجموعات من المعطيات المتصلة بالأعاصير الاستوائية المسجلة في منطقة المحيط الهادئ بين عامي 1997 و2010. ونشرت نتائج أبحاثهم في مجلة «انفايرومنتال ريسيرتش ليتيرز». وشهدت سواحل الصين وكوريا الجنوبية واليابان في الفترة الماضية اشتداداً في الأعاصير، الأمر الذي يعزوه العلماء إلى التغير في حرارة المياه والتيارات البحرية. وبحسب العلماء، فإن ازدياد الفرق بين حرارة غرب المحيط الهادئ الأعلى حرارة، والوسط والشرق الأكثر برودة، يؤدي إلى ازدياد حركة الكتل الهوائية فوق المحيط الهادئ. لكن بلدان جنوب شرق آسيا مثل فيتنام وتايوان لم تسجل ارتفاعاً في حدة الأعاصير، لأن الأعاصير هناك تنشأ قرب اليابسة، ولا تراكم الكثير من الطاقة قبل أن تضرب الشواطئ، بخلاف الأعاصير العنيفة، التي تضرب السواحل الشمالية الشرقية لآسيا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا