• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الجولة قبل الأخيرة من مونديال الراليات الصحراوية الطويلة

القاسمي جاهز لـ«رالي» المغرب بالقيادة الهجومية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 02 أكتوبر 2016

أغادير (الاتحاد)

أنهى الشيخ خالد بن فيصل القاسمي استعداداته الأخيرة لرالي المغرب بنجاح، قاطعاً ما يزيد على 100كم من التجارب على متن سيارة البيجو 2008 دي.كيه.آر الفائزة برالي داكار 2016 ذات الدفع الخلفي، وذلك بصحبة ملاحه الفرنسي إكزافير بانسيري. وأكد الشيخ خالد أنه بدأ التأقلم أكثر على أسلوب قيادة السيارة وعلى طبيعة الأرض التي تختلف عن الصحراء الإماراتية، إذ إن حوالي 30٪ فقط من مراحل الجولة ما قبل الأخيرة من بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة «كروس كانتري» تكتسي بالكثبان الرملية والنسبة الأكبر عبارة عن خليط من السهول والجبال والطرقات الحصوية.

وقال «تعلمنا الكثير اليوم بعدما بدأنا تجاربنا على طريق حصوي طوله حوالي 3 كيلومترات واتبعت فيه أسلوب القيادة الهجومية للتعرف أكثر إلى السيارة وطبيعتها لا سيما أنها تندفع بالعجلتين الخلفيتين. وبعد حوالي 25 كم من التجارب عدنا إلى مركزنا وبدأنا نناقش إعدادات السيارة مع مهندس الفريق وتعلمنا دروساً جديدة حول هذا الموضوع أيضاً. كما سنحت لنا الفرصة في إجراء التمارين على استبدال الإطار في حال تعرضه للانثقاب، علماً بأن الإطار المستخدم في الراليات الصحراوية ثقيل جداً مقارنةً بإطارات سيارات الرالي التي نقودها في بطولة العالم للراليات ويستغرق استبداله حوالي 4 دقائق. بشكل عام كانت تجاربنا ناجحة وأنا سعيد بما تعلمناه وبالتدريبات التي قمت بها مع ملاحي».

وختم الشيخ خالد قائلاً: «كنت أتمنى تجربة قيادة السيارة على الكثبان الرملية، إلا أن منطقة التجارب المخصصة للفرق المشاركة كانت حصوية، أتطلع قدماً إلى خوض غمار رالي المغرب والاستفادة قدر الإمكان من هذه التجربة المميزة وتعزيز خبرتي بدروس جديدة».

ويضم رالي المغرب هذا العام حوالي 300 مشارك في جميع الفئات، أهمهم بطل العالم للراليات سيباستيان لوب، وبطل رالي داكار ستيفان بيترهانسيل وبطل رالي طريق الحرير سيريل ديبريه وغيرهم الكثير. ويتألف الرالي بنسخته الـ17 من خمس مراحل خاصة بالسرعة تقام على مدى 5 أيام بطول 1882كم تقريباً، حيث تبدأ غداً وتنتهي يوم الجمعة المقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا