• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«الشؤون الإسلامية» تنظم ندوة علمية حول معجزة الإسراء والمعراج

الكعبي: المعجزة النبوية المثيرة للعقول تحثنا على التميز والابتكار

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 16 مايو 2015

جمعة النعيمي (أبوظبي)

الذكرى تجديد لمسارات التفكير والتدبر والاعتبار

جمعة النعيمي (أبوظبي)

أقامت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف الخميس الماضي بمسرح كاسر الأمواج في أبوظبي، ندوة علمية بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج، ودلالاتها العلمية وأهدافها وآثارها الحضارية المتجددة، شارك فيها كل من الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة، ونخبة من كبار علماء الأزهر الشريف، وعلماء من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية من جمهورية مصر العربية الشقيقة وعلماء الهيئة، وحضرها مسؤولو الهيئة، وخطباء وأئمة أبوظبي، ومسؤولو الإعلام، وجمع غفير من الحضور.

واستهل الدكتور محمد مطر الكعبي الندوة بتهنئة القيادة الرشيدة بهذه المناسبة، ثم توجه بالدعاء إلى الله أن يمن على صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بوافر الصحة والعافية، والتأييد والنصر، وأن يوفق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات إلى كل ما فيه الخير والسداد والازدهار والانتصار، وأن يظلل برحماته الواسعة القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

وقال: «إن هذه المعجزة النبوية المثيرة للعقول وللقلوب تحثنا أن نتطلع إلى التجديد والتميز والابتكار»، داعياً الله أن يلهم الجميع سلامة الصدور وبراعة العقول، وبناء الإنسان والأوطان على العلم والمعرفة والتسامح والسلام.

وتابع: «نجدد في هذا الاحتفال السنوي بذكرى الإسراء والمعراج، مسارات التفكير والتدبر والاعتبار، بدلالات هذه المعجزة وأهدافها الدائمة في تحفيز العقول البشرية، لبيان ما حملته من إشارات علمية، ومواقف وعبر، لنزداد إيماناً وهداية وتمسكاً بالقيم والفضيلة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض