• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

حصلتا على الجائزة الكبرى لمسابقة «بالعلوم نفكر»

حياة وشما.. طالبتان توقعان صفقة رابحة مع التميز

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 مايو 2014

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

عبرت حياة أبوالحسن وشما البسكي عن بالغ سعادتهما خلال تكريمهما بالجائزة الكبرى من مسابقة «بالعلوم نفكر» خلال حفل كبير أقيم بجامعة زايد حضره سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الإمارات، حيث كرم سموه أكثر من 60 شاباً إماراتياً قدموا ابتكاراتهم وأفكارهم الإبداعية في شتى مجالات العلوم والتكنولوجيا، وذلك في ختام فعالية المسابقة، وقد سبق أن فازت الطالبتان وهما من مدرسة الاتحاد الخاصة بالمركز الثاني بفئة إدارة العلوم البيئية ضمن مسابقة إنتل للعلوم والهندسة الدولية بمدينة لوس أنجلوس الأميركية في الفترة ما بين 11 و16 مايو الجاري، التي تعد أكبر مسابقة علمية لطلبة المرحلة الثانوية على مستوى العالم.

وشاركت حياة أبوالحسن وشما البستكي من مدرسة الاتحاد الخاصة، جميرا بالمسابقة ضمن وفد مؤلف من 16 شاباً إماراتياً تم اختيارهم من قبل لجنة خبراء في مجالات العلوم والهندسة التابعة لبرنامج بالعلوم نفكر، وذلك من خلال مشاركتهم باختراعاتهم وابتكاراتهم العلمية في المسابقة الوطنية «بالعلوم نفكر» عام 2014 التي نظمتها مؤسسة الإمارات لتنمية الشباب الشهر الماضي.

وفاز مشروع «حبيبات الذهب» بالمركز الثاني في فئة إدارة العلوم البيئية، نظراً لسهولة وإمكانية تطبيقه على أرض الواقع، واستعرض المشروع المستوحى من زيارة لأول متحف للتربة في الشرق الأوسط، إمكانية استخدام الرمال العازلة، المعالجة كيميائياً، لتقليل هدر المياه في التربة إلى الحد الأدنى، وأشاد المحكمون الدوليون والمشاركون في المعرض بالطالبتين الإماراتيتين، نظراً لتماشي مشروعهما مع رؤية دولة الإمارات لتنمية البيئة المستدامة والخضراء، ومن المأمول أن يتم تطبيق التكنولوجيا المستخدمة في هذا المشروع عملياً على مختلف المساحات الخضراء في الدولة.

عن بداية المشروع وكيفية التفكير فيه، قالت حياة أبوالحسن التي تدرس «الصف الـ 12 علمي» بمدرسة الاتحاد الخاصة إن البداية الأولى مع المشاريع العلمية كانت من خلال معرض العلوم بالمدرسة، الذي تضمن العديد من المشاريع العلمية، موضحة أنها استفادت من هذه المشاركة التي أطلعتها على تجارب زملائها، والاستفادة من المشاريع الأخرى، وجاءت المشاركة الثانية بالمشاريع نفسها في معرض العلوم بجامعة الخليج الطبية مما رفع مستوى التجربة.

وأضافت: سمحت لنا هذه المشاركة في جامعة الخليج الطبية بتصحيح بعض الأخطاء، وتجاوزنا بعض التحديات التي كانت تواجهنا، كما استفدنا من مشاريع أخرى كانت معروضة، ليكون مشروعنا أفضل في المراحل القادمة، وكانت إدارة المدرسة قد زارت معرض بالعلوم نفكر في دورته الأولى ونقلت لنا تجارب أخرى وتحدثت عن أهمية المشاريع المطروحة، مما جعل فكرة المشاركة تختمر وتكبر لدينا، فقررت أنا وزميلتي شما البستكي جمع جهودنا في مشروع واحد والتقدم به لمسابقة بالعلوم نفكر، وقبل ذلك شاركنا بالمشروع نفسه في المعرض العلمي للمدرسة وطورناه أكثر من مرة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا