• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

.. واجتمع مع وزير الشؤون التجارية الإسبانية وهيئة أرباب العمل ورجال الأعمال

رئيس المجلس الوطني: الدولة أسست قاعدة صلبة لإطلاق المشاريع الاستثمارية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 16 مايو 2015

مدريد (وام)

مدريد (وام)

أكد معالي محمد أحمد المر رئيس المجلس الوطني الاتحادي، أن دولة الإمارات قامت بتأسيس قاعدة صلبة وقوية لتسهيل انطلاق الأعمال والاقتصاد والاستثمار عبر سن التشريعات والقوانين الخاصة بالقطاع الاقتصادي، ومنها قانون الشركات، فضلاً عن تأسيس شبكة متطورة وحديثة من البنية التحية والاتصالات والمواصلات تساهم في جذب رؤوس الأموال والمستثمرين وكبار اقتصاديات العالم، إضافة إلى حرص الدولة على استضافة وتنظيم الفعاليات والمعارض، وخاصة المعارض ذات الصلة بالاستثمار، سواء كان في المشاريع الكبرى، أو المشاريع الصغيرة والمتوسطة، جاء ذلك خلال لقاء وفد المجلس الوطني الاتحادي، برئاسة معالي محمد أحمد المر بمعالي خايمي جارسيا بونسي وزير الدولة الإسباني للشؤون التجارية ومانويل جوميث اثيبو وكيل وزارة الخارجية الإسباني وخواكين قاين دي مونتيا نائب رئيس هيئة أرباب العمل بمدريد في مملكة إسبانيا وعدد من رجال الأعمال وممثلي الشركات الكبرى في إسبانيا، وذلك خلال الزيارة الرسمية التي يقوم بها وفد المجلس حاليا إلى العاصمة الإسبانية.

وعبر معالي محمد أحمد المر في كلمته التي ألقاها خلال اللقاء عن تقدير وامتنان وفد المجلس لحفاوة الاستقبال التي حظي بها، والتي تعبر عن طابع علاقات الصداقة والتعاون بين دولة الإمارات والمملكة الإسبانية والشعبين الصديقين، مؤكدا أن موقف الشعب الإسباني الداعم لإعفاء مواطني دولة الإمارات من تأشيرة الشنغن لدول الاتحاد الأوروبي هو انعكاس لتوافق الرؤى والإرادة السياسية في كلا الدولتين على توثيق العلاقات الثنائية، والارتقاء بكل السبل وآليات العمل الممكنة للحفاظ على مصالح البلدين في القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأشار معاليه إلى الأهمية الجغرافية لكلا البلدين باعتبارهما معبراً تجارياً حيوياً في آسيا والشرق الأوسط واستراليا وأوروبا والأميركتين، حيث تعد الإمارات الشريك التجاري الرئيس لمملكة إسبانيا في منطقة الخليج والشرق الأوسط وآسيا، وإسبانيا هي البوابة الرئيسة للإمارات لدخول الأسواق الأوروبية ودول أميركا اللاتينية، مضيفاً أن المؤشرات تؤكد أن الاقتصاد الإسباني هو رابع أكبر اقتصاد في منطقة اليورو، والاقتصاد الإماراتي هو واحد من أقوى اقتصاديات الشرق الأوسط، مما يعني أن هذه العوامل تعد مقومات ودوافع رئيسة لتعاون اقتصادي وتجاري بين البلدين الصديقين.

من جهتها، أكدت السفيرة الدكتورة حصة العتيبة أن دولة الإمارات تمثل مركزاً مهماً للعالم في مجال الاقتصاد، وأن العلاقات المتميزة بين البلدين شهدت تطوراً ملموساً في المجالات كافة، ومنها العلاقات الاقتصادية والتبادل التجاري.

وقالت إن دولة الإمارات لديها القوانين والتشريعات والبيئة الاقتصادية الجاذبة للاستثمار والمشروعات الاستراتيجية في مختلف المجالات، مما يمهد الطريق لمختلف الشركات الإسبانية للاستثمار في الإمارات في مختلف المجالات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض