• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أسير حوثي: إيرانيون يتولون قيادتنا في عدن

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 16 مايو 2015

صنعاء (وكالات)

اعترف أحد الأسرى الحوثيين الذين وقعوا في قبضة المقاومة الشعبية في عدن، أثناء التحقيق معه، أن هناك خمس قيادات إيرانية، أحدهم يدعى أبو الزهراء، كانوا يقومون بالإشراف على المليشيات في قتالهم بمطار عدن، بحسب ما نشره موقع «عدن الغد».

وذكر الموقع أن الأسير مقبل فؤاد علي مقبل قال إن «هؤلاء القادة الإيرانيين يتحدثون بلغة غير مفهومة»، مشيراً إلى أن القائد المسؤول عن المليشيات وهو شخص يدعى صلاح كان الوحيد الذي يستطيع أن يفهم حديثهم، إذ كان يتولى الترجمة وتزويد مسلحي المليشيات بالمعلومات التي يتلقاها من القادة الإيرانيين.

وقال الموقع إن الأسير تم القبض عليه وهو ذاهب إلى المدينة الخضراء بعد خروجه من جبهة مطار عدن، وتم أسره في أحد الأماكن التابعة للمقاومة الجنوبية بالمدينة.

وأشار الأسير المعتقل بحسب «عدن الغد»، إلى أن بعض المقاتلين يتم إعطاؤهم المال مقابل القتال في صفوف الحوثيين، مضيفا أن قيادات بارزة في مليشيات الحوثي وصالح تجتمع في المدينة الخضراء بعدن.

واعترف الأسير الحوثي أن ما دفعه إلى تسليم نفسه وإلقاء سلاحه والانسحاب من القتال مع الحوثيين، هو عمليات القتل العشوائي التي تمارس ضد المدنيين الأبرياء، بحسب ما نشره الموقع.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا