• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«خليفة الطبية» تضيء على مرض «التسمم الجرثومي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 01 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

نظم مختصون من مدينة الشيخ خليفة الطبية حملة توعوية في «المشرف مول» أمس، من الساعة الخامسة عصراً إلى الساعة التاسعة مساءً، لنشر التوعية بمرض التسمم الجرثومي في أبوظبي. وشارك مركز المشرف التخصصي للأطفال الذي تديره الخدمات العلاجية الخارجية، إحدى منشآت شركة صحة، في توعية الأطفال حول كيفية تنظيف الأيدي بالطريقة الصحيحة، وأهمية صحة الفم والأسنان.

وحث اختصاصيو مدينة الشيخ خليفة الطبية، إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، سكان الدولة على التنبّه إلى أعراض مرض التسمم الجرثومي، ما يُعرف أيضاً باسم إنتان الدم، كجزء من حملتها للتوعية بهذا المرض يوم الجمعة 30 سبتمبر، محذّرين من أن التسمم الجرثومي يودي بحياة شخص كل ثوان عدة حول العالم.

وينجم هذا المرض الخطير عن التهاب بسبب عدوى جرثومية سرعان ما ينتشر عبر مجرى الدم إلى أجزاء الجسم كافة، ولا يميز التسمم الجرثومي بين شخص وآخر، غير أن كبار السن أكثر عرضة للإصابة به، لاسيما مَن يعانون أمراضاً مزمنة. ويتفاقم خطر الإصابة بالتسمم الجرثومي بين أولئك الذين خضعوا لعملية جراحية مؤخراً، ومَن أُجريت لهم عملية قسطرة، مثلما يتفاقم خطر الإصابة به جرّاء ضعف مناعة الجسم. وينجم التسمم الجرثومي عن التهاب قد يبدأ في أي جزء من أجزاء الجسم، غير أنه وثيق الصلة بالتهابات الرئتين والكُليتين والأمعاء والجلد.

وقالت الدكتورة كالبنانا كريشنانريدي، الطبيبة الاستشارية في قسم العناية المركزة في مدينة الشيخ خليفة الطبية، والحاصلة على زمالة الكلية الملكية لأطباء التخدير «كثيرون لا يعرفون أعراض مرض التسمم الجرثومي التي تشمل الحُمّى والقشعريرة وتسارع نبضات القلب وصعوبة التنفس والتشوّش وترطّب وبرودة الجلد. وفي حال عدم التنبّه إلى أعراضه والبدء بعلاجه دون إبطاء، قد يتفاقم التسمم الجرثومي ويتسبّب بحالة بالغة الخطورة تُسمى طبياً «الصدمة الجرثومية». ومازال التسمم الجرثومي في طليعة أسباب الوفيات الناجمة عن الالتهابات رغم التقدم الكبير الذي شهده ويشهده الطب الحديث على صعيد اللقاحات والمضادات الحيوية والرعاية الحثيثة، وتتراوح نسبة الوفيات الناجمة عنه في المستشفيات من 30 إلى 60 في المئة». وأشارت إلى ارتفاع عدد المصابين به في العالم المتقدم على نحو لافت وبنسبة تتراوح بين 8 و13 في المئة سنوياً خلال العقد المنصرم، وذلك وفقاً لأرقام «التحالف العالمي للتسمم الجرثومي»، ويتسبّب التسمم الجرثومي بوفيات تتجاوز الوفيات الناجمة عن سرطان القولون وسرطان الثدي معاً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض