• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تعطي السائق ميزات الأجهزة اللوحية والهواتف

قمرة قيادة ذكية في نسخة أودي تي تي 2015

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 يناير 2014

يحيى أبوسالم

لم تعد هناك حدود للتكنولوجيا الذكية اليوم، فهذه الأخيرة التي تناولت في الخمس سنوات الماضية أدق التفاصيل في حياة ملايين المستخدمين حول العالم، والتي تغلغلت في الكثير من الأجهزة والمعدات المستخدمة في حياتهم اليومية، ها هي اليوم وعلى عكس ما قدمته في الماضي، تنتشر بطريقة ذكية وجديدة كلياً في عالم السيارات، لتمنح قائديها وركابها متعة غير مسبوقة، وتأتيهم بجملة من ميزات وخصائص الذكاء الصناعي التي تفردت بها.

لم يشكل حضور الألمانية العريقة «أودي»، في معرض إلكترونيات المستهلك CES 2014، الذي أسدل الستار على فعالياته مؤخراً، مفاجأة لزوار المعرض والقائمين عليه، حيث شهدت لاس فيجاس خلال السنوات الماضية حضور / وجود الكثير من شركات السيارات العالمية، التي قدمت آخر ما توصلت إليه من تقنيات حديثة، وجديدة في عالم السيارات، موجهاً بشكل مباشر لقائد المركبة.

فكرة مبتكرة

لكن المفاجأة التي كانت من العيار الثقيل، تمثلت في مشاركة سيارة الشركة الألمانية الرياضية المميزة «أودي تي تي»، ولأول مرة في المعرض، من خلال مقصورتها الذكية جداً، التي ركزت بشكل أساسي على قائد المركبة، والتي استلهمت الكثير مما تمتاز به أجهزة الكمبيوتر اللوحية والهواتف المتحركة من ذكاء صناعي، وزودت به مقصورتها الداخلية، وهو الذي لم يتوافر حتى هذه اللحظة في أي من علامات السيارات الأخرى على مستوى العالم.

حيث حضور / وجود الشركة الألمانية في معرض المنتجات الاستهلاكية، من خلال قمرة سياراتها أودي تي تي الافتراضية، والتي كانت محل اهتمام عشاق السيارات والأجهزة الذكية على حدٍ سواء، خصوصاً أن هذه السيارة، من السيارات المفضلة للكثير من عشاق سيارات شركة أودي.

فجاءت قمرة قيادة السيارة الرياضية، بلوحة عدادات رقمية بالكامل، قادرة وبكل سهولة وذكاء صناعي، على عرض جميع المعلومات مباشرة أمام السائق، وخلال تركيزه في الطريق أمامه، وهو الأمر الذي جعل الشركة الألمانية تتخلى عن شاشة نظام MMI الحصري والمنفصل في المنصة المركزية لقمرة القيادة، الأمر الذي منح المصممين في أودي الحرية المطلقة في تقليل حجم لوحة أجهزة القياس، بما يتناسب بصرياً مع مبدأ التشكيل فائق الخفة من أودي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا