• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

وفرتها شرطة دبي خلال يوم التعيين

200 وظيفة «فورية» تغازل الشباب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 مايو 2014

شهدت الساعات الأولى من صباح أمس إقبالاً كبيراً على «يوم التعيين الفوري» الذي نظمته الإدارة العامة للموارد البشرية في شرطة دبي بالتعاون مع هيئة تنمية وتوظيف الموارد البشرية الوطنية «تنمية»، في نادي ضباط دبي أمس، حيث تنافس في الساعة الأولى فقط 60 مواطناً على 200 وظيفة وفرتها شرطة دبي. وفتح باب التقدم لهذه الوظائف من الثامنة صباحا حتى الخامسة مساءً.

وزار معالي وزير الدولة عبد الله محمد غباش رئيس مجلس أمناء هيئة «تنمية» يرافقه اللواء خبير خميس مطر المزينة قائد عام شرطة دبي واللواء محمد سعد الشريف مساعد القائد العام لشؤون الإدارة ومحمد مطر المري مدير عام الهيئة، يوم التعيين الفوري. وأشاد العميد أحمد رفيع، مدير الإدارة العامة للموارد البشرية بالحرص الكبير الذي أبداه المتقدمون للوظيفة، مؤكدا أن القيادة العامة لشرطة دبي بدورها تحرص دائما على أن تكون عند حسن ظن أبنائنا وإخوانا الذين فتحنا لهم أبوابنا بتوجيهات مباشرة من اللواء خبير خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي. وقال العميد أحمد رفيع إنه «امتثالًا لتوجهات حكومة دبي، وكجزء أصيل من مسؤولياتنا المجتمعية، فإن توظيف وتدريب وتأهيل مواطني الدولة وإعدادهم من أجل الخدمة العسكرية هو ضرورة وحاجة فعلية لدينا وعلى قائمة أولويات استراتيجية دبي». وأضاف أنه «تم توفير 200 شاغر لحملة الشهادات الابتدائية والثانوية العامة والدبلوم في شواغر عسكرية من رتبة شرطي وشرطي أول وعريف وعريف أول»، في مختلف الإدارات العامة ومراكز الشرطة.

وسخرت شرطة دبي إدارة متكاملة للتعيين، تم خلالها تفريغ 20 موظفاً من الإدارة العامة للموارد البشرية واستعانت بـ10موظفين من الإدارات العامة الأخرى، لتوفير مختبر متكامل للتعيين على أرض الواقع بحيث يتقدم الباحث عن وظيفة لإجراءات ويحصل على النتيجة في غضون ساعتين، حسبما قال العقيد أحمد رفيع مشيرا إلى أن مرحلة الاختبارات الذكية تحتاج إلى 35-40 دقيقة وتشمل اختبارات الذكاء وقوة الملاحظة ومعلومات عامة.

وهي جزء من مراحل التقدم للوظيفة التي تتضمن مقابلة لجنة التعيين. وأوضح العميد أحمد رفيع أن اللجنة تطرح مجموعة من الأسئلة بناء على نتائج الاختبارات التي قدمها الباحث وأسئلة أخرى تقيس مجموعة من المهارات الأساسية والمطلوبة ضمن معايير العمل في شرطة دبي. وأثنى على التعاون المثمر والبناء الذي جمع شرطة دبي وهيئة «تنمية»، الذي كان هذا اليوم إحدى ثماره التي نأمل أن تعود بالخير والفائدة على شباب الوطن. وحول الاختبارات تحدث المتقدم ناصر عبد الله سالم مؤكدا أن الاختبارات كانت متوسطة الصعوبة وأنها تقيس نسب الذكاء ومهارات التركيز والدقة وقوة الملاحظة ومجموعة معارف رئيسية ومعلومات عامة، كما تكشف عن الجوانب في شخصية المتقدم.

من جانبهم، أبدى عدد من المتقدمين عن خالص شكرهم وتقديرهم للجهود التي تبذلها شرطة دبي و«تنمية» لخدمة أبناء الوطن ومساندتهم في الحصول على الوظيفة المناسبة، مشيدين بشكل خاص بإجراءات التعيين الفوري التي وفرتها شرطة دبي بشكل غير مسبوق، حسبما قال المواطن محمد أحمد، الذي أوضح أن توفير شواغر بأي جهة أو مؤسسة هو أمر اعتيادي ومتوقع إلا أن توفير تعيين فوري للمتقدم وفي إجراءات سهلة وسلسلة ومجتمعة في مكان واحد هو أمر الاستثنائي شاهدناه اليوم.

وكان هذا أيضاً رأي خلف الشامسي الذي أبدى إعجابه الشديد بشرطة دبي كجهاز أمني يتمتع بسمعة وصيت ليس فقط في الدولة وإنما على الصعيد العالمي، وأيضاً ناصر سهيل وصالح إسماعيل، اللذين أكدا حبهما للعمل العسكري ورغبتهما في العمل ضمن صفوف شرطة دبي بشكل خاص، وضمن أي شاغر متوفر. وعبر عن الآراء نفسها ناجي عبد الله، مؤكدا أن فرحة التقدم للوظيفة أضاعت رهبة الاختبارات والخوف وعبر عن تفاؤله بالنتائج، وحث نظرائه الشباب على اغتنام الفرصة. (دبي - الاتحاد).

     
 

ربي يحمي دولتنا

كل الشكر والتقدير لدولتنا الغالية،، شكرا لتوفير الوظائف للمواطنين، لان وقت الفراغ السبب الرئيسى لكل المشاكل،

ثريا | 2014-05-29

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض