• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

المنظمة أشادت بجهوده الرائدة في منع أضرار التدخين السلبي

حاكم الشارقة ينال جائزة العام لـ «الصحة العالمية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 مايو 2014

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

كشفت مسؤولة بارزة في منظمة الصحة العالمية عن اختيار المنظمة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لمنح سموه جائزة لجهوده في منع تدخين النرجيلة في الأماكن العامة، ما يساهم إيجابياً في الحفاظ على الصحة العامة، وعدم نشر التدخين السلبي.

وقالت الدكتورة فاطمة العوا، المستشارة الإقليمية لمبادرة التحرر من التبغ في مكتب المنظمة الإقليمي لشرق المتوسط بالقاهرة: «إن اختيار صاحب السمو حاكم الشارقة للفوز بالجائزة جاء بناءً على ترشيح من وزارة الصحة في دولة الإمارات العربية المتحدة، علاوة على الجهود التي اتخذها سموه لمنع تدخين النرجيلة في الأماكن العامة.

وأضافت الدكتورة العوا في تصريحات خاصة لـ«الاتحاد»، في اتصال هاتفي أمس، أن جهود صاحب السمو حاكم الشارقة رائدة في مكافحة التدخين ومنع الأضرار الناجمة عن التدخين السلبي، حيث إن منع تدخين النرجيلة في المطاعم والمقاهي والأماكن المفتوحة يؤثر إيجابياً على صحة الأفراد، حيث إن 10% من وفيات التدخين في العالم هم غير مدخنين ولكن كانوا يصابون بأمراض التدخين السلبي.

وأشارت إلى أن المنظمة اختارت صاحب السمو حاكم الشارقة، وسيتم التنسيق لمنح سموه جائزة العام، تزامناً مع الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة التبغ، والذي يوافق 31 من الشهر الجاري، لافتة إلى أن دولة الإمارات لديها مبادرات عديدة لمكافحة التدخين.

ولفتت إلى أن تعاطي التبغ يعد أحد عوامل الخطر الأربعة الرئيسة التي تزيد من خطر أو تسبب معظم الأمراض غير السارية، جنباً إلى جنب مع قلة النشاط البدني، والنظام الغذائي غير الصحي، وتعاطي الكحول على نحو ضار.

وأوضحت الدكتورة العوا أن التبغ هو المسؤول عن حدوث ما يقرب من 6 ملايين حالة وفاة كل عام «بما في ذلك أكثر من 600 ألف حالة وفاة بسبب التعرض لدخان التبغ غير المباشر»، لافتة إلى أنه ومن المتوقع أن يرتفع عدد الوفيات الناجمة عن التبغ إلى 8 ملايين بحلول عام 2030.

وأكدت أن تعاطي التبغ آخذ في الازدياد في العديد من البلدان في منطقة الشرق الأوسط، مشيرة إلى أن السجائر هي الشكل الأكثر انتشاراً من بين منتجات التبغ الخاضعة للتنظيم، ولكن غيرها من أشكال التبغ هي أيضاً منتشرة في الإقليم، مثل النرجيلة وأشكال أخرى من تعاطي التبغ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض