• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ضمن مقترحات يدرسها «المرور الاتحادي»

تقسيم دوام الموظفين أحد حلول مواجهة اختناق السير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 مايو 2014

محمود خليل (دبي)

يبحث مجلس المرور الاتحادي خلال اجتماعه الخميس المقبل مقترحات للحد من مشكلة الاختناقات المرورية التي تشهدها شوارع الدولة وقت الذروة، لرفع توصيات بها لمجلس السياسات والاستراتيجيات في وزارة الداخلية. وأكد اللواء المستشار مهندس محمد سيف الزفين رئيس المجلس مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون العمليات، أن المجلس سيبحث في هذا الاجتماع تقسيم بدء عمل الموظفين في الدوائر الحكومية بفارق زمني مدته 30 دقيقة خلال ساعات محددة من الصباح بما يؤدي إلى توفير انسيابية مرورية تخفف حدة الازدحام. وتابع في حديث صحفي أن مثل هذه المقترحات طبقت في دول كثيرة، وأثبت فعالية كبيرة في علاج مشكلة الازدحام، مشيراً أن تحرك الموظفين في وقت واحد ذهاباً وإياباً هو السبب الرئيس للاختناق المروري.

وشدد اللواء الزفين على أن مجلس المرور الاتحادي يستهدف من وراء مناقشته لهذا الأمر الملح تعزيز السلامة المرورية، والحد من الزحام، وفك الاختناقات، وتسيير الحركة المرورية بسهولة ويسر خلال ساعات الذروة. وأضاف الزفين أن من بين المقترحات الأخرى في هذا الجانب التي سيبحثها المجلس خلال اجتماعه المقبل، اقتراح يقضي بترحيل بدء وانتهاء الدوام لطلبة الجامعات لمدة من الزمن، حيث إن غالبية طلبة الجامعات يقودون مركبات خاصة، علاوة على بحث إمكانية أن يكون دوام المعلمين والطلاب في وقت مبكر عن وقت دوام الموظفين. من جهة أخرى، أكد اللواء الزفين أن المجلس سيبحث إعداد توصية تتمثل في تمكين الجمهور من الحصول على تقرير فوري عبر البريد الإلكتروني عن الحوادث المرورية البسيطة بعد الاتفاق بين طرفي الحادث على تحديد المتسبب والمتضرر، وإذا لم يتم الاتفاق على المتسبب والمتضرر يتم انتقال أطراف الحوادث البسيطة إلى مراكز الشرطة للحصول على تقارير الحوادث. وأضاف أن المجلس سيبحث أيضاً حظر نقل طلبة المدارس في مركبات «الميني باص»، للخطورة التي يشكلها هذا النوع من المركبات على سلامة الطلبة، خاصة أنها بلا مخارج طوارئ من السقف، أسوة بالحافلات كبيرة الحجم، علاوة على أن مقاعدها غير مريحة، وطريقة توزيعها تتسبب بوثوب الركاب عند وقوع الحوادث فوق بعضهم بعضاً، ما يقلص فرصة نجاتهم وخروجهم من المركبة سالمين.

وشدد على أن إدارات المرور في الدولة تمنع تلوين أو تركيب المخفي في الزجاج الأمامي والخلفي للمركبة بشكل يحجب الرؤية، مشيراً إلى أن غرامة المخالفين تبلغ 500 درهم، وحجز المركبة. وطالب أفراد الجمهور التأكد من النسب المصرح بها من المرور قبل التركيب خاصة المخفي الذي يعمل ب«ريموت كنترول»، مشيراً إلى أن النسبة المسموح بها هي 30% باستثناء الزجاج الأمامي والخلفي للمركبة الذي يجب ألا يتعدى 5.30 فقط.

     
 

تحتاج الى انسان مبدع لا اكثر؟

لا يوجد ابداع في التفكير وطرح الحلول ؟ حل الازمه بسيط مثل ما هو معقد لكنها تحتاج الى ابداع لا اكثر ؟

اماراتي | 2014-05-29

اقتراح مهم

نستطيع التخلص من هذه الأزمة عن طريق الزام الشركات العامة والحكومية بتوفير حافلات نقل عامة لكل شركة أو جهة حكومية على أن تكون على نفقة الشركة ومنع استخدام المواصلات الخاصة أثناء ساعات العمل الرسمي الا بعض الاستثناءات يمكن تحديدها لاحقا للظروف الطارئة وبالتالي يتم خفض عدد ضخم وهائل من السيارات وتجنب زحمة السيارات وشكرا اتمنى أن يطبق،،، أعتقد انها فكرة ناجحة جدا وسوف تختصر الكثير من الوقت والمعاناة

فراس | 2014-05-29

اقتراح

لماذا لا يلزم الموضفين القاطنين خارج جزيرة ابوظبي باستخدام المواصلات العامة . بحيث توفر لهم حافلات خاصه من اماكن قريبه من سكنهم خارج الإماره.

محمد | 2014-05-29

فكرة ممتازة

نرجو الاسراع في تطبيق هذه الفكرة,, لاننا في امس الحاجة لهذا الحل

ثريا | 2014-05-29

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض