• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«الزعيم» يتلقى الخسارة الثانية

النصر يتخطى العين ويصل إلى «النقطة السادسة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 01 أكتوبر 2016

صلاح سليمان (العين)

حصــد النصــر ثـلاث نقاط غالية، بتغلبه على العين 3 - 2، ليصل إلى النقطة السادسة من مباراتين، متساوياً مع الأهلي والشباب «3 مباريات»، في رصيد النقاط بالمجموعة الثانية، بينما تجمد رصيد «الزعيم» عند 3 نقاط بعد زن تلقى الخسارة الثانية، في المباراة التي جرت مساء أمس على استاد هزاع بن زايد، ضمن اليوم الثاني والأخير من الجولة الثالثة لكأس الخليج العربي، وانتهى الشوط الأول بتقدم «العميد» بهدفين سجلهما أحمد خميس وعبدالعزير برادة في الدقيقتين 22 و45، وأضاف أحمد خميس هدفه الشخص الثاني والثالث لـ «الأزرق»، في الدقيقة 56، بينما سجل البرازيلي دوجلاس في الدقيقة 58 والكولومبي دانيلو أسبريلا في الدقيقة 90 هدفي «البنفسج».

ومن الوهلة الأولى بدأ الفريقان في بناء الهجمات سعياً لبلوغ الشباك وتسجيل الهدف الأول، ولكن دون جدوى، وبعيداً عن أي محاولات خطرة أو فرص حقيقية، إلى أن جاءت الدقيقة الثامنة التي شهدت أول فرصة لمصلحة العين عندما وصلت الكرة إلى إبراهيما دياكيه على حدود المنطقة، ويطلق صاروخاً بالقدم اليسرى، ارتد من القائم الأيسر، وتهيأت الكرة أمام محمد عبدالرحمن الذي أعادها سريعاً تجاه المرمى، ولكن الدفاع يسيطر عليها، ويبعدها من منطقة الخطر.

ويمضي اللعب سجالاً بين الفريقين وسط هجمات افتقرت إلى الخطورة المطلوبة لتذهب كل المحاولات أدراج الرياح، رغم الجهود الكبيرة التي بذلها لاعبو الفريقين، وفي واحدة من الهجمات السريعة والمتكررة تمكن النصر من الوصول إلى شباك الحارس العيناوي داوود سليمان الذي يشارك للمرة الأولى بالموسم، عندما تلقى أحمد إبراهيم تمريرة أمامية في الجهة اليمنى، يعكسها أرضية أمام المرمى، يكملها أحمد خميس بـ «الكعب» داخل الشباك، مسجلاً أول أهداف اللقاء في الدقيقة 22.

وبعد الهدف سعى النصر لمضاعفة «الغلة»، وتسجيل الهدف الثاني، بينما رفع العين من جهوده للعودة إلى أجواء المباراة، وإدراك التعادل، ولكن «العميد» كان الأسرع في تحقيق مبتغاه، مستثمراً خطأ أحمد برمان في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، لتذهب الكرة في اتجاه أحمد خميس المتمركز داخل المنطقة، مررها إلى عبدالعزيز برادة الذي لم يتوان في تسديدها على يمين حارس العين مسجلاً الهدف الثاني لـ «العميد» لينتهي الشوط الأول بتقدم النصر بهدفين. ويواصل «الأزرق» تفوقه مع بداية الشوط الثاني، وفي المقابل لم تتوقف مساعي «البنفسج»، حيث كثف لاعبوه من جهودهم من أجل الوصول إلى شباك الحارس أحمد شمبيه، وتكافئ الدقيقة 56 جهود النصر من كرة عكسها محمود خميس من الجهة اليسرى، يسجل منها أحمد خميس الهدف الثالث ليضاعف من صعوبة المباراة لأصحاب الأرض، وبعد دقيقتين فقط بعد هدف النصر الثالث، ينجح البرازيلي دوجلاس في تقليص الفارق بالهدف الأول للعين على يسار الحارس من عكسية الكولومبي أسبريلا من الجهة اليمنى.

ويتواصل الصراع بين الفريقين بعد الهدف بحثاً عن المزيد من الأهداف، ووصل كلاهما إلى المرميين مرات عدة وينجح أسبريلا في تسجيل الهدف الثاني مستثمراً تمريرة الكوري لي ميونج ليطلق تسديدة قوية داخل الشباك في الدقيقة 90، ليطلق الحكم يعقوب قاسم بعدها صافرته معلناً فوز النصر بثلاثة أهدف مقابل هدفين للعين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا