• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

وُضع قبل 100 عام وفازت ترجمته بجائزة الشيخ زايد

كتاب «معنى المعنى» وتفكيك التباس اللغة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 01 أكتوبر 2016

إيمان محمد (أبوظبي)

رغم مضي 100 عام على وضع كتاب «معنى المعنى» لتشارلز كي أوغدن و آيفر أرمسترونج رتشاردز، إلا أنه يعود إلى الضوء من جديد مع فوز الترجمة العربية الوحيدة بجائزة الشيخ زايد للكتاب هذا العام، وهي الترجمة الرصينة التي أنجزها الدكتور كيان أحمد حازم، أستاذ اللغة العربية في جامعة بغداد، والصادرة عن دار الكتاب الجديد المتحدة في بيروت.

ويصف امبرتو ايكو في تقديمه للطبعة الإنجليزية الأخيرة الصادرة سنة 1989 أن قراءة الكتاب «ما زالت مثيرة، وإن يكن بعض ما ورد فيه من أفكار قد أصبح بالياً.. وهو ليس أثراً كلاسيكياً وكثيراً ما يكون انتقائياً وتبسيطيا.. فهو إلى طرق المشكلات، واستشراف موضوعات الخلاف، أقرب منه إلى تأسيس نظرية متكاملة، لكن لا شك في أنه كان كتاباً أصيلاً تكمن مزيته في قوله أشياء معينة سابقة لزمنها بأشواط بعيدة، والحق أن الكثير من إملاءاته لم يحظ بعد بالقبول التام عند الدارسين» في إشارة إلى التصديرات الخمسة للكتاب والتحديثات لطبعاته المتلاحقة.

ويسرد المترجم في مقدمته انشغاله بالكتاب ردحاً من عمره يعود إلى أيام دراسته الأولية للغة العربية، وعندما أكمل أطروحة الدكتوراه عن موضوع ما يطرأ على التواصل اللغوي من احتمالات لغوية تخل بما يراد من معاني أثناء التواصل، وهو نفس الانشغال الذي عمل عليه المؤلفان في كتاب «معنى المعنى».

ينقسم الكتاب إلى عشرة فصول، يناقش الأول الأفكار والكلمات والأشياء، حيث يعتبر المعنى مشكلة مركزية في اللغة لكنه يلقى إهمالا من أكثر العلوم صلة به، وفي الفصل الثاني الذي يحمل عنوان سلطة الكلمات، يطرح موضوع الرموز بوصفها مصدراً دائماً للأعاجيب والأوهام. ويعرض الفصل الثالث الأحوال العلامية استناداً إلى نظرية العلامات، وعيوب اللغة السببية، وخُصص الفصل الرابع لبحث العلامات في الإدراك الحسي، ويعرض الفصل الخامس قوانين الرمزية، فيما يقدم الفصل السادس نظرية التعريف والصعوبات التي تواجهها وآلياتها وتطبيقها في النقاش، وفي الفصل السابع المعنون بمعنى الجمال، يعتبر أن البحث الدائم في الجمال ميدان لاختبار نظرية التعريف، وهذا الفصل فيه تتبع لـ «كثرة الهراء الظاهر عند أفضل النقاد» وإهمال اللغويين للتنوع، وفي الفصل الثامن يعرض المعنى عند الفلاسفة وافتقارهم للاهتمام به، وتحت عنوان معنى المعنى يناقش الفصل التاسع المعنى بوصفه خاصية جوهرية للكلمات، أما الفصل العاشر فيناقش الأحوال الرمزية، فيما تضم الملاحق موضوع «مشكلة المعنى في اللغات البدائية» بقلم برونسلاف مالينوفسكي أستاذ الانثروبولوجيا الاجتماعية المشارك في مدرسة لندن للاقتصاد، وموضوع «أهمية وجود نظرية للعلامات ونقد للغة في دراسة الطب» بقلم كروكشانك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا