• السبت 08 ذي القعدة 1439هـ - 21 يوليو 2018م

الغيرة سبب الابتعاد

خالد إسماعيل: الرميثي قادر على تغيير الواقع الأليم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 يونيو 2018

أبوظبي (الاتحاد)

قال خالد إسماعيل نجم المنتخب الوطني السابق وأحد أبناء جيل إيطاليا 90 أن السبب في ابتعاد نجوم هذه الفترة عن الساحة الرياضية إلى وجود بعض الدخلاء على اللعبة وقال: أعتقد أن معظم من يديرون الأندية لا علاقة لهم بكرة القدم، ولم يمارسونها مطلقاً وهو أمر محير للجميع في ظل وجود بعض الكوادر القادرة على الإدارة.

وشدد على أن هناك من يدعي أن كرة القدم تغيرت عن السابق، وأنني أتفق تماماً مع هذا الرأي، لكن المنطق يقول إن الشخص قادر على تطوير نفسه أولاً إضافة إلى أن اكتشاف المواهب وتطويعها لخدمة المصلحة العامة هو أمر واحد في مختلف العصور والأزمان.

واتفق خالد إسماعيل مع يوسف حسين في أن السبب وراء لجوء البعض إلى أشخاص لا علاقة لهم بالكرة هو الرغبة في إملاء الآراء دون مناقشة وهو أمر يصعب أن يحدث مع أشخاص يعرفون في اللعبة

وأضاف: حتى اللجان الفنية التي أعتبرها وهمية في الأندية والمنتخبات، تم إبعاد هذا الجيل عنها للسبب نفسه، وأشار إلى أن الغيرة تدخل أيضاً كسبب من ضمن أسباب ابتعاد الجيل المونديالي، مؤكداً أن البعض يغار من هذه المجموعة كونه يعرف نفسه بلا إنجازات حقيقية على أرض الواقع.

وتمنى أن يكون هناك تغيير في طريقة اختيار الإدارات للجهات المسؤولة عن كرة القدم في الفترة المقبلة وقال: كلنا أمل متفائلون في قدرة معالي اللواء محمد خلفان الرميثي رئيس الهيئة العامة للرياضة على تغيير هذا الواقع الأليم حتى تتحقق طموحات الجماهير ويسعد الشعب الإماراتي بوجود منتخب ضمن منتخبات الصفوة في العالم، خصوصاً في ظل توافر كافة الإمكانيات التي تؤهله لذلك.

وشدد خالد إسماعيل على أن هذه المجموعة تمتلك القدرة على الإدارة بنجاح، لاسيما وأن الحياة العملية بعيداً عن كرة القدم، أثبتت نجاح الكثير منهم حيث تقلدوا مناصب رفيعة للغاية ولديهم الخبرة في إدارة المواقف الصعبة والحساسة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا