• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

«أسود الأطلس» يرفض تذيل المجموعة بـ«الأصفار»

المنتخب المغربي يصل كالينينجراد بدوافع «حفظ ماء الوجه»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 يونيو 2018

المهدي الحداد (كالينينجراد)

حط المنتخب المغربي الرحال مساء أمس بمدينة كالينينجراد الواقعة بين دول بولونيا وليتوانيا وبيلاروسيا، والبعيدة بأكثر من 1200 كيلو متر عن العاصمة الروسية موسكو.

غادر «أسود الأطلس»، بعدما خاضوا آخر حصة تدريبية مغلقة بملعب تشاكا، إلى مدينة فورونيج بصفة نهائية، إذ لن يرجعوا إليها مجدداً ورحلة العودة إلى أرض الوطن ستكون مباشرة بعد نهاية مباراة المغرب وإسبانيا من مطار كالينينجراد.

جميع العناصر جاهزة بدنياً وفنياً وذهنياً باستثناء يوسف بناصر المصاب، والكل عازم على الوقوف الند للند للإسبانيين ومجاراة كما حدث ضد البرتغاليين الذين عانوا كثيراً في موقعة لوجنيكي يوم الأربعاء الماضي.

اللاعبون أجمعوا أن اللقاء المغربي الإسباني مفتوح على جميع الاحتمالات رغم قوة وخبرة النجوم الذين يتوفر عليهم منتخب الماتادور، مؤكدين أنهم سيخوضون معركة الشرف وحفظ ماء الوجه، وتقديم كل شيء للخروج من المونديال بنقطة واحدة على الأقل في الجيب، مع ضرورة هز الشباك وتسجيل هدف وحيد كحد أدنى.

وأعرب نور الدين أمرابط نجم المنتخب المغربي، وأفضل لاعبيه في مباراتي إيران والبرتغال، عن ثقته في العناصر الوطنية لتقدم مباراة تاريخية ونموذجية تكون مسك ختام المشاركة المغربية في كأس العالم بروسيا 2018. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا