• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بعد فشل محاولة الإطاحة به..

‎رئيس بوروندي يعود إلى العاصمة والاحتجاجات ضده تستمر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 مايو 2015

وكالات

عاد رئيس بوروندي بيار نكورونزيزا، اليوم الجمعة، إلى القصر الرئاسي في بوجمبورا بعد يومين من محاولة انقلاب فاشلة قادها الجنرال غودفروا نيومباري.

وقال شهود إن حشدا يضم ألفين من أنصار الرئيس يرتدون قمصانا بيضاء تحمل صورته تم نقلهم في باصات لاستقباله عند المدخل الشمالي للعاصمة في حي كامنجي قادما من قريته نغوزي على بعد نحو 140 كلم شمال شرق العاصمة التي بقي فيها عقل عودته إلى البلاد.

في هذه الأثناء، نزل متظاهرون معارضون لترشح الرئيس لولاية ثالثة إلى شوارع العاصمة وأقاموا حواجز أشعلوا فيها النار.

وانتشرت الشرطة التي قامت بإطلاق النار لتفريق المتظاهرين.

وكانت التظاهرات بدأت بسبب نية الرئيس الترشح لولاية ثالثة خلافا لمقتضيات الدستور. واستمرت الاحتجاجات أسابيع وشهدت أعمال عنف قتل فيها نحو عشرين شخصا توقفت الأربعاء عندما أعلن نيومباري الانقلاب على الرئيس.

ولكن القوات الموالية للرئيس أفشلت الانقلاب وبدأت توقيف الانقلابيين ومطاردتهم. وعاد الرئيس عن طريق البر، أمس الخميس، من تنزانيا التي بقي فيها إثر محاولة الانقلاب.

... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا