• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تساءل عن معايير اختيار «لجنة المحترفين»

الصهباني: استفتاء «الاتحاد» أنصف جيان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 مايو 2014

صلاح سليمان (العين)

للمرة الثانية على التوالي يحصل الغاني أسامواه جيان، مهاجم فريق العين الأول لكرة القدم وكابتن منتخب «النجوم السوداء»، على لقب أفضل لاعب أجنبي في استفتاء «الاتحاد الرياضي»، وللموسم الثالث ينفرد بلقب الهداف بعد أن سجل في الموسم المنتهي 29 هدفاً دخل بها قائمة المئة في نادي العين وقبلها 22 و31 هدفاً في أول موسمين له مع العين بعد انتقاله قادماً من سندرلاند الإنجليزي ويلعب له بنظام الإعارة قبل أن يوقع بعدها عقداً لخمسة مواسم.

وقال مطر الصهباني، مدير فريق العين: إن أسامواه جيان يستحق أن يكون الأفضل بين جميع اللاعبين الأجانب، لافتاً إلى أنه لاعب ومهاجم من الطراز الأول وهداف بكل ما تحمل هذه الكلمة من معنى، حيث إنه يعتبر صديقاً دائماً للشباك وجلاد حراس المرمى، مشيراً في الوقت نفسه إلى أنه لاعب يملك كل مواصفات المهاجم الخطر ومن الطبيعي أن يحافظ على لقب الهداف لثلاثة مواسم متتالية وأن يفوز في استفتاء «الاتحاد» لموسمين متتاليين.

وأوضح: «ليس بالضرورة أن يكون أفضل لاعب من بين لاعبي الفريق الحائز على بطولة الدوري وشخصياً أبديت دهشتي عندما تخطى الاختيار الغاني جيان في الحفل السنوي للجنة دوري المحترفين ومن حقنا أن نتساءل على أي أسس تم هذا الاختيار».

وقال: «جيان غني عن التعريف ونجم عالمي مشهود له بالقدرة والكفاءة والإمكانيات العالية والحس التهديفي المتميز، وقد أنصفه المشاركون في استفتاء «الاتحاد» بحصوله على النسبة الأعلى من الأصوات».

وتابع: «جيان شارك في كل مباريات الموسم ونادراً ما يخرج من الملعب دون أن يزور شباك الطرف المنافس ومن الصعب كسر أرقامه، وأتمنى أن يستمر على نفس المنوال في المواسم القادمة وأن يبقى دائماً على قمة جدول الهدافين، وهو من اللاعبين المتميزين خلقاً وأخلاقاً ومحترف بمعنى الكلمة وصاحب خبرة ميدانية كبيرة ويكفي أنه قاد منتخب بلاده إلى الدور ربع النهائي في مونديال كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا، كما يقوده أيضاً في مونديال البرازيل 2014 الذي تنطلق منافساته في يونيو المقبل». وقال: «جيان يعتبر قدوة للاعبين الشباب في سلوكه داخل وخارج الملعب، وهو من اللاعبين الملتزمين بالبرنامج الذي يضعه المدرب ويطبق تعليماته بحذافيرها، وشخصياً أعتبره مكسب كبير لفريق العين وقد لعب دوراً رئيسياً وريادياً في كل البطولات التي حصدها العين في الثلاثة مواسم التي أمضاها في «دار الزين».

وعن جمهور نادي العين الذي حصد اللقب للموسم الثالث على التوالي قال مدير فريق العين: «جمهور العين مخلص ووفي ومحب لفريقه لدرجة الوله وشهادتي فيه مجروحة وهو دائماً موجود خلف الفريق ما يدل على عشقه للبنفسج. والبطولات التي حققها العين عبر مشواره الطويل لم تأت من فراغ بل كان للجمهور فيها نصيب كبير لأن وجوده يعتبر عاملاً محفزاً للاعبين يشحذ هممهم ويرفع معنوياتهم ويكون له دائماً مفعول السحر ويساعد على حصد الألقاب والبطولات».

وتابع: «الشيء الملاحظ أنه وبالرغم من أن فريق العين لم يقدم في هذا الموسم مستواه المعروف خاصة في الدور الأول منه، إلا أن جمهوره لم يبتعد عنه ولم يقاطع مبارياته بل بالعكس كانت الجماهير تحضر وبأعداد كبيرة إلى الملعب وتشجع بحرارة إلى أن استعاد الفريق وضعه الطبيعي وتأهل إلى الدور ربع النهائي من دوري الأبطال الآسيوي ونال كأس صاحب السمو رئيس الدولة على حساب الأهلي ليضمن مقعده في بطولة 2015 القارية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا