• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

عقد اجتماعه الثاني برئاسة وزير الاقتصاد

مجلس الشركات الإماراتية يسهم في حماية رؤوس الأموال الوطنية في الخارج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 مايو 2014

أكد معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد الدور الحيوي الذي سيلعبه مجلس الشركات الإماراتية المستثمرة في الخارج مستقبلاً لدى اكتمال أركانه، حيث يمثل همزة الوصل بين المستثمرين الراغبين في الاطلاع على الفرص النوعية المتوافرة في الدول الشقيقة والصديقة لدولة الإمارات.

وأضاف خلال ترؤسه الاجتماع الثاني لمجلس الشركات الإماراتية المستثمرة في الخارج الذي انعقد بدبي، أن المجلس سيكون دعامة تسهم في حماية رؤوس الأموال الإماراتية في الخارج لجهة تقديم النصح والإرشاد والدعم اللوجستي.

وأشار المنصوري إلى أن إنشاء المجلس تم في سياق الجهود الرامية إلى تشجيع سياسات التنويع الاقتصادي، في ضوء ما يشهده القطاع الخاص في الدولة من توسع ونمو وتعزيز سمعة دولة الإمارات على مستوى العالم كقوة اقتصادية مؤثرة، وقادرة على تنفيذ المشاريع الحضارية الكبرى في أي مكان في العالم، لافتاً إلى أن الدولة تمتلك العديد من الشركات ذات الطابع الإقليمي والدولي والقادرة على إدارة الأصول بمختلف أنواعها في الخارج، وربطها بمشاريع داخلية قائمة أو قيد العمل في الدولة.

ولفت وزير الاقتصاد إلى سعي الإمارات لتعزيز الاستثمار في المجالات التي من شأنها الارتقاء بالاقتصاد الوطني، من خلال استنساخ الخبرات الخارجية والاستفادة من التقدم العلمي لبعض كبريات الدول في تطوير قطاعات الاقتصاد الوطني.

ونوه بالتنسيق القائم مع وزارة الخارجية ووزارة المالية لدعم الاستثمارات الإماراتية في الخارج، سواء من خلال إبرام الاتفاقيات أو الدعم الدبلوماسي أو عبر اللجان المشتركة بما يصب في خانة تأمين وحماية الاستثمارات وتعزيزها.

وأكد المنصوري ضرورة العمل بجدية تامة لاستكشاف بعض الأسواق النامية والجديدة وتذليل ما يواجه الاستثمارات الإماراتية من عقبات وتحديات، بما يعزز المصالح الاقتصادية للدولة ويرسخ من مكانتها على خارطة الاستثمار العالمي. حضر الاجتماع عبدالله بن أحمد آل صالح وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية، وناصر بن عبود الرئيس التنفيذي للعلاقات الحكومية والاتصال المؤسسي في «اتصالات»، وماجد علي عمران مدير إدارة العلاقات المالية الدولية في وزارة المالية، وعبدالله سعيد آل ثاني رئيس مجلس إدارة شركة ثاني للاستثمار، وخالد بدر الصيعري نائب رئيس الشركة للعلاقات الاستراتيجية والشؤون العامة – شركة أبوظبي الوطنية للطاقة «طاقة»، وعيسى حارب الذباحي مستشار الرئيس التنفيذي في شركة أبوظبي للاستثمار، ومحمد السويدي نائب رئيس أول للموارد البشرية وتنمية قدرات المواطنين والعلاقات الحكومية بمجموعة ماجد الفطيم القابضة، وخالد صالح الراشدي مستشار أول وحدة الصناعة في مبادلة للتنمية، وراشد سعود الشامسي رئيس مجلس الإدارة بشركة بروج، ومحمد شرف الرئيس التنفيذي لموانئ دبي العالمية، ومحمد الفهيم نيابة عن سعيد عبدالجليل الفهيم رئيس مجلس إدارة مجموعة الفهيم. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا