• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

محملة بطحين ومساعدات طبية ومشتقات نفطية

7 سفن إغاثية تفرغ شحناتها في الموانئ اليمنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 مايو 2015

الرياض (وكالات)

أكدت وزيرة الإعلام اليمنية ورئيسة اللجنة العليا للإغاثة نادية السقاف، أن 7 سفن تحمل دقيقاً ومساعدات طبية ومشتقات نفطية وصلت إلى الموانئ اليمنية. وأضافت السقاف أن 3 منها وصلت إلى ميناء الحديدة وواحدة إلى ميناء عدن واثنتين منها إلى ميناء المكلا، والأخيرة إلى ميناء المخا. وأوضحت الوزيرة اليمنية دخول 18 قاطرة تحمل مشتقات نفطية عبر منفذ الوديعة وتم نقل عدد من موظفي الأمم المتحدة والصليب الأحمر ومنظمات دولية عبر مطار صنعاء، وتم إجلاء رعايا إثيوبيين عبر مطار جيزان ودخلت طائرات تحمل مواد إغاثية ومساعدات طبية إلى اليمن، مشيرة إلى أنه سيتم نقل الجرحى من جيبوتي عبر طيران اليمنية إلى صلالة في سلطنة عمان.

من جهته، أوضح رأفت الصباغ المتحدث الرسمي لمركز الملك سلمان للإغاثة، أن هناك برامج تم تنفيذها رغم العمر الزمني القصير للمركز الذي تم تدشينه أمس الأول، للإغاثة والأعمال الإنسانية، حيث جرى بالتنسيق مع مسؤولي الحكومة اليمنية والمنظمات والهيئات الإغاثية بالعالم التكفل بالإعاشة العاجلة للعالقين اليمنيين في كل من القاهرة وعمان وبومباي بقيمة إجمالية قدرها تسعة ملايين وأربعمئة ألف ريال سعودي. وأفاد الصباغ أنه جرى التنسيق لدخول المساعدات الإغاثية والإنسانية إلى داخل اليمن، مع خلية الإجلاء والعمليات الإنسانية بوزارة الدفاع عبر باخرة تحمل 3194 طن ديزل عاديا قادمة من جيبوتي، وتم تفريغها في الحديدة، وعبر سفينة تحمل جازولين سائل مقداره 33,115 ألف طن متري قادمة من ميناء صحار، وفرغت في ميناء الحديدة. كما تم التنسيق والتسهيل لعبور سفينة تحمل ما مقداره 7000 طن ديزل D2 ، وإدخال سفينة تحمل 1000 طن دقيق سائب قادمة من صلالة فرغت في المكلا، وتسهيل عبور سفينة تحمل 30.000 ألف طن متري دقيق قادمة من ميناء روستوك الألماني.

كما حطت طائرتان تابعتان للجنة الدولية للصليب الأحمر ومنظمة أطباء بلا حدود أمس في مطار صنعاء تقلان مساعدات طبية وإنسانية بانتظار وصول دفعة جديدة من اليمنيين العالقين في الخارج على متن طائرة قادمة من السودان. وقال مسؤول حكومي في صنعاء إن الطائرتين تحملان بعض المساعدات والمعدات الطبية والأدوية في إطار جهود المنظمتين لتقديم المساعدات الإنسانية والأدوية لليمن.

إلى ذلك، بدأت الكويت أمس حملة إغاثية لليمن بإرسال 40 طناً من المستلزمات الطبية، حيث انطلقت أول طائرة مساعدات كويتية، من قاعدة عبدالله المبارك الجوية، في اتجاه الحدود السعودية اليمنية، لتسليم شحنتها هناك. وقد سمحت الهدنة الإنسانية رغم خروقات الحوثيين، بتدفق بعض المساعدات لإغاثة المحتاجين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا