• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

قمة إسبانية مغربية 5 يونيو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 مايو 2015

مدريد (وام)

يعقد ماريانو راخوي رئيس الحكومة الإسبانية ونظيره المغربي عبد الإله بنكيران في الخامس من شهر يونيو المقبل في مدريد، القمة الثنائية ال11 للبلدين وهي الأولى لهما منذ أكثر من عامين ونصف العام. وذكرت مصادر من الحكومة الإسبانية أن راخوي وبنكيران سيبحثان سير العلاقات السياسية والاقتصادية والتجارية والثقافية بين البلدين إلى جانب مشكلة الهجرة ومكافحة الإرهاب وغيرها من القضايا.

وكان وزير الداخلية الإسباني خورخي فرناندز دياز قد زار طنجة في الثالث من شهر مايو الجاري مؤكداً أكد أن تدفق المهاجرين غير الشرعيين على إسبانيا بات تحت السيطرة «بفضل جهود وتعاون المغرب». وستكون مكافحة التطرف والوضع في الشرق الأوسط والعلاقات بين الاتحاد الأوروبي والمغربي من بين القضايا المطروحة للنقاش سواء في اجتماع رئيسي الحكومة أو في محادثات وزراء البلدين المشاركين في اللقاء الثنائي. ومن المقرر أيضا أن توقع إسبانيا والمغرب عدة اتفاقيات لتعزيز العلاقات الثنائية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا