• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

عندما تبكي الصخور في اليابان!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 سبتمبر 2016

القاهرة (الاتحاد)

على شاطئ مدينة أوكاياما باليابان، تمتلئ رمال ومياه البحر الضحلة بيراعات البحر وهي سلالة من سمك القريدس الصغير والضئيل للغاية، إذ يصل حجم كل منها إلى نحو 3 ملم. وهي كائنات ليلية تنتقل في الليل إلى الشاطئ لتأكل وتتوهج، حسبما نشره موقع metro.

وتعد يراعات البحر أحد ثلاث فصائل مضيئة وجدت في اليابان، حيث ينبعث منها لون أزرق ساطع في كل مرة تلامس فيها الماء، وغالباً ما تُرى في شكل ألماس أزرق صغير جداً يتلألأ في الرمال. وقد قرر المصورون في شركة التصوير الفوتوغرافي «Tdub Photo» التقاط وميض يراعات البحر بطريقة مبتكرة تماماً، حيث جمعوا كميات من هذا القريدس باستخدام عبوات زجاجية، ثم وضعوها على صخور شاطئ بحر سيتو الداخلي في وقت الليل.

وفي جنح الظلام، كان أمامهم نصف ساعة فقط لتصوير القريدس أثناء انبعاث الضوء منه. وبعد نجاح المهمة حرص المصورون على إرجاع القريدس بأمان إلى البحر.

وكانت النتيجة هذه «الصخور الباكية»، وهي سلسلة من الصور المذهلة لصخور ورمال الشاطئ التي تبدو وكأنها تبكي دموعاً مضيئة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا