• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

فتاوى

الودائع المستثمرة في البنوك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

** إذا أودع الشخص المال في البنك الإسلامي مقابل أرباح، فإن عليه أن يُزكي أصل هذه الوديعة مع أرباحها كل سنة إذا كان الجميع نصاباً «أي: أكثر من قيمة 85 جراماً من الذهب» وحال عليه الحول «أي: مرت عليه سنة كاملة»، لأن الوديعة في البنوك الإسلامية تعتبر مضاربة «قراضاً»، وعليه فإنَّ الزكاة تجب في أصل المال مع حصة الشخص المُودع من الربح، قال العلامة ابن رشد رحمه الله تعالى في كتابه «المقدمات»: «أجمع أهل العلم فيما علمت أن رأس مال القراض وحصة رب المال من الربح مزكى على ملك رب المال».

الجهر في الصلاة

الجهر في الصلاة الجهرية سنة، وليس واجباً فيها ولا شرطاً من شروطها، قال العلامة الخرشي - رحمه الله-: «.. من سنن الصلاة الجهر فيما يجهر فيه كأولتي المغرب والعشاء والصبح، والسر فيما يسر فيه كالظهر والعصر وأخيرتي العشاء..».

والمشهور أن ترك السنة عمداً لا يبطل الصلاة، وإن كان ترك السنن لا ينبغي، وأقل ما يقال عنه إنه مكروه .

المشاعر السيئة تجاه الغير

ما صدر منك بحق أخيك في غيابه مما يكرهه، فلا يخلو مما يلي: ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا