• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الغفلي: تعزيز التصنيف التنافسي للإمارة في المؤشرات الدولية

تقليص الإجراءات المطلوبة لتسجيل الملكية العقارية في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 مايو 2014

أصدر معالي سعيد عيد الغفلي رئيس دائرة الشؤون البلدية، قرارا إداريا مفاده بتقليص عدد الإجراءات وإزالة ثلاثة متطلبات سابقة لاستكمال عملية بيع وشراء وتسجيل العقارات، تتمثل في استخراج شهادة بحث حديثة صادرة لغرض البيع، ومخطط الأرض المعتمد، وشهادة التثمين العقاري.

ويقضي القرار رقم (103) لسنة 2014 بتعديل اللائحة التنفيذية للقانون رقم (3) لسنة 2005 في شأن تنظيم التسجيل العقاري بإمارة أبوظبي، في خطوة تهدف إلى تسهيل الإجراءات على المتعاملين وتوفير الوقت والجهد والتكاليف عليهم، إضافة إلى تعزيز كفاءة العمل البلدي في قطاع الأراضي والعقارات بما ينعكس بالإيجاب على بيئة العمل المحلية والقدرة التنافسية لاقتصاد إمارة أبوظبي ضمن مؤشرات التنافسية العالمية الصادرة عن المؤسسات الدولية.

وقال رئيس دائرة الشؤون البلدية إن القرار الإداري الجديد ينسجم مع توجيهات القيادة الرشيدة للارتقاء بالخدمات التي يقدمها النظام البلدي للمتعاملين وتسهيل الإجراءات عليهم.

وأضاف “أن هذا القرار يستند إلى ثلاثة أركان رئيسة، يتمثل أولها في تبسيط الإجراءات وتوفير الوقت والجهد والتكاليف على المتعاملين، فيما يتمثل الثاني في تعزيز كفاءة وإنتاجية العمل البلدي لا سيما في قطاع الأراضي والعقارات الذي يمثل شريحة واسعة من الخدمات التي يقدمها النظام البلدي للمتعاملين مع تزايد اهتمام المستثمرين بهذا القطاع، أما الركن الثالث الذي يستند إليه القرار فله أبعاد محلية ودولية، حيث يعزز على الصعيد المحلي بيئة الأعمال وجذب الاستثمارات واستدامة النمو في قطاع العقارات ويدعم مسيرة التطور العمراني التي تشهدها إمارة أبوظبي.

أما على الصعيد الدولي فمن شأنه أن يسهم في تحسين التصنيف التنافسي العالمي لإمارة أبوظبي الأمر الذي ينعكس بالإيجاب على التصنيف التنافسي لدولة الإمارات بشكل عام خلال الفترة المقبلة، حيث تمثل عملية تسجيل الملكية أهمية كبرى ضمن التقارير الدولية والإقليمية للتنافسية، وتشكل على سبيل المثال محورا مهما من محاور تقرير ممارسة أنشطة الأعمال الصادر عن البنك الدولي ومؤسسة التمويل الدولية”.

وأكد رئيس دائرة الشؤون البلدية عزم النظام البلدي خلال الفترة المقبلة على مواصلة عملية التحسين والتطوير التي تنعكس بالإيجاب على المتعاملين وفي نفس الوقت تدعم مزاولة الأعمال والاستثمار في الإمارة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض