• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

منتجعات سانت ريجيس توفر أفضل التجارب العائلية

ماليزيا تجذب الخليجيين إلى أحضان الطبيعة الساحرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 سبتمبر 2016

منى الحمودي (كوالالمبور)

تعد ماليزيا من أشهر وجهات جنوب شرق آسيا وأكثرها شعبية للسياح في منطقة الشرق الأوسط، خاصة خلال الأعياد والمناسبات والإجازات الطويلة، حيث شهدت حركة سياحية نشطة خلال عام 2015، كما ارتفع الطلب خلال عام 2016 ولغاية الآن، وتجمع ماليزيا بين الثقافات الآسيوية والتراث الإسلامي، بجانب البيئة الخلابة المحاطة بسحر الطبيعة، وهي على مسافة 8 ساعات من المطارات الرئيسية في منطقة الخليج.

وأرست فنادق ومنتجعات سانت ريجيس، التابعة لسلسلة فنادق ومنتجعات ستاروود العالمية، معايير جديدة لتجارب المغامرات العائلية الشائقة وتجديد الطاقة وإعادة النشاط والحيوية في ماليزيا، لتتيح لضيوفها من منطقة الخليج تجارب ورحلات إلى المواقع الجغرافية الشهيرة ومناطق الغابات.

رحلات السفاري

يقع منتجع سانت ريجيس لنكاوي، وهو أول فندق تدشنه علامة سانت ريجيس العريقة في ماليزيا، على جزيرة لنكاوي الساحرة، وأول موقع مصنف من قبل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة «اليونسكو» كمحمية جيولوجية طبيعية في منطقة جنوب شرق آسيا.

ويعتبر المنتجع تحفة معمارية فريدة غنية بالمناظر الطبيعية والتصاميم الداخلية الرائعة، ويقع على مقربة من ثلاثة مواقع طبيعية عريقة، وتحتوي على بيئة غنية تجمع بين سكان الغابات، والطيور المهاجرة، والحيوانات الليلية التي تسكن كهوف ما قبل التاريخ مثل مئات من الخفافيش داخل الكهوف، والنسور التي تتخذ من المنحدرات الصخرية العليا أعشاشاً لها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا