• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

طفلة بكبد «مُسنة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

تعيش لورا ماكدويل (6 سنوات) بكبد مُسنة في الـ50 من عمره، بعد عملية زرع أنقذت حياتها.

وبحسب موقع «mirror»؛ شُخص مرض لورا، برتق القناة الصفراوية في الكبد، عندما كانت تبلغ 10 أيام فقط، وهي الحالة التي تركت جسدها الصغير غير قادر على إزالة السموم الضارة من جسدها.

ووضع الأطباء لورا على لائحة الطوارئ، إلا أن المستقبل بدا قاتماً، بسبب نقص المتبرعين. حتى تدخلت عمتها البالغة من العمر 50 سنة لإنقاذها، ووافقت على التبرع بجزء من كبدها. وانتهت العملية بنجاح.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا