• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

إنجاز إماراتي في رياضة المعاقين بـ «ألعاب القوى»

الظاهري يحرز «برونزية» نصف ماراثون سويسرا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 مايو 2014

فاز راشد مطر الظاهري لاعب منتخبنا لألعاب القوى ونادي العين للمعاقين التابع لمؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة بالمركز الثالث في سباق نصف ماراثون للكراسي المتحركة لمسافة 21 كيلومتراً محققاً زمنا قدره 48 دقيقة و17 ثانية في المنافسات التي استضافتها مدينة «شنكون » السويسرية بمشاركة أبطال من 10 دول من مختلف قارات العالم.

ويعتبر الرقم الذي حققه راشد الظاهري إنجازاً دولياً جديداً لرياضة المعاقين في الدولة كونه أفضل رقم عربي لهذا النوع من السباقات وأفضل رابع رقم في تاريخ سباقات نصف ماراثون في تلك المسابقة.

ويتوجه الظاهري عقب تلك المشاركة إلى مدينة «جروزيتو» الإيطالية للمشاركة في «ملتقى الجائزة الكبرى لألعاب القوى للمعاقين» وجاء الكندي ترستان سمايث في المركز الأول للسباق بزمن قدره 46 دقيقة و26 ثانية.. بينما جاء الروسي إيفان جونشاروف في المركز الثاني بزمن قدره 46 دقيقة و51 ثانية.

وثمن محمد محمد فاضل الهاملي نائب رئيس مجلس الإدارة الأمين العام لمؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية رئيس مجلس إدارة اتحاد رياضة المعاقين.. الإنجاز الكبير الذي يأتي في ظل اهتمام قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.

وقال: «الإنجاز هو ترجمة واقعية لدعم القيادة الرشيدة لرياضة المعاقين الإماراتية الذي انعكس وبشكل كبير على الإنجازات التي حققتها مؤخرا على الصعد كافة.. معرباً عن اعتزازه بما تحقق من نجاح لأبطال الإمارات من ذوي الإعاقة في المنافسات الدولية كافة التي يشاركون فيها».

وأضاف: «وجود متابعة حثيثة وتوجيهات مباشرة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى المؤسسة بضرورة تسخير كل المتطلبات التي تساهم في تطور ورقي الخدمات المقدمة لهذه الفئات من أجل رعايتها وتأهيلها لتصبح فئة فاعلة في المجتمع.. يعد الحافز للرياضيين منتسبي المؤسسة ولكل العاملين فيها لمزيد من الاجتهاد والتميز في العمل لمساعدة تلك الفئات للاندماج في المجتمع والاعتماد على النفس».

وهنأ الهاملي البطل راشد مطر الظاهري على إنجازه وحثه على المحافظة على المكاسب التي حققها والاستمرار في المنافسة لاعتلاء منصات التتويج وتشريف الإمارات، وأكد أن الرياضة الإماراتية تفخر برياضييها من ذوي الإعاقة الذين لم يبتعدوا عن منصات التتويج في جميع المحافل التي تشارك بها.. مطالباً كل الرياضيين من تلك الفئات ببذل المزيد من الجهد والتركيز في الاستحقاقات كافة لاسيما الدولية منها والمحافظة على الروح العالية التي تقود إلى أفضل النتائج. من ناحيته، أعرب رضا سوداني مدرب البطل راشد مطر الظاهري عن سعادته الكبيرة للنتائج التي حققها راشد وثقته أن هناك الكثير في جعبته في المنافسات القادمة، ووجه الشكر إلى إدارة مؤسسة زايد ونادي العين للمعاقين على ما يقدمونه من دعم لهؤلاء الأبطال وإعدادهم الجيد للمنافسة في كل البطولات الدولية.. مشدداً على ضرورة أن يحافظ اللاعب على مستواه الجيد خلال هذه الفترة لأنه وبعد أي إنجاز عالمي يقع اللاعب تحت ضغط كبير من الجميع للمحافظة على التميز.

(أبوظبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا