• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

التعادل الثالث على التوالي يثير القلق

الريال يكتفي بنقطة.. و«معاهدة سلام» بين رونالدو وزيدان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 سبتمبر 2016

محمد حامد (دبي)

أظهر توماس توخيل المدير الفني لفريق بروسيا دورتموند، وزين الدين زيدان مدرب الريال شعوراً بعدم الرضا عن نتيجة التعادل بهدفين لكل فريق في الجولة الثانية لمرحلة المجموعات في دوري الأبطال، وهي ردة فعل لا تتكرر كثيراً في عالم كرة القدم، فكلاهما يؤكد أن فريقه كان يستحق الفوز، وعلى الرغم من أن الريال ودورتموند هما الأقرب للتأهل عن المجموعة السادسة التي تضم معهما سبورتنج لشبونة البرتغالي وليجا وارسو البولندي، إلا أن توخيل وزيزو كانا يتطلعان لقطع خطوة مهمة على طريق التأهل، ولكن التعادل يجعل الصراع بينهما يمتد إلى الجولات المقبلة.

في مدريد، سيطر شعور بعدم الرضا على عناوين الصحف، حيث أشارت صحيفة ماركا إلى أن التعادل يعني عودة الريال للتراجع من جديد، وأشارت إلى أن التعادل الثالث على التوالي للفريق الملكي يثير الشكوك إلى حد ما، فقد تعادل في الليجا مع فياريال 1-1، ثم لاس بالماس 2-2، وواصل رحلة التعادلات لتمتد إلى دوري الأبطال بتعادله مع دورتموند 2-2، وما يثير القلق أن الريال كان متقدماً في آخر مباراتين ثم استسلم للتعادل.

وحرصت الصحيفة المدريدية على إبراز تصريح زيدان الذي أكد فيه أن فريقه استحق ما هو أفضل من التعادل، مشيراً إلى أن النتيجة ليست عادلة قياساً بما قدمه الريال على أرض الملعب.

صحيفة «آس» المدريدية، أشارت إلى المكسب الأهم في رحلة الملكي إلى ألمانيا هو المصالحة العلنية بين كريستيانو رونالدو وزين الدين زيدان، فقد حرص النجم البرتغالي على التوجه إلى زيزو ليحتفل معه بالهدف الأول، وهي إشارة إلى زوال غيوم الشك بينهما، بعد أن كان رونالدو غاضباً من قرار استبداله في المباراة السابقة، وتعد هذه المصالحة هي المكسب الأهم للريال.

كما حقق الريال مكسباً آخر على المستوى المعنوي، وهو عدم التعرض لأي خسارة في 23 مباراة في مرحلة المجموعات في دوري الأبطال، منها 18 فوزاً، و5 تعادلات، ويسعى الفريق الملكي إلى تعزيز هذا الرقم في بقية مشوار مرحلة المجموعات، ويمكنه أن يحافظ على سجله خالياً من الهزائم في مرحلة المجموعات، خاصة أنه خاض المباراة الأصعب في مواجهة دورتموند في ألمانيا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا