• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

جوران يرسم خريطة بقاء «النمور»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 يناير 2017

فيصل النقبي (كلباء)

رسم الصربي جوران توفاريتش خريطة طريق اتحاد كلباء، لتحقيق حلم البقاء في دوري الخليج العربي، بالفوز الكبير على الشباب برباعية، حملت بصمة المدرب الفنية، خاصة عندما منح الفرصة للاعب الشباب ماجد راشد «16 عاماً» الذي سجل هدفه الأول بالدوري.

ونجح جوران في ترويض «الجوارح» فنياً مما أدى إلى افتراسهم على يد «النمور»، حيث أظهر احتراماً كبيرا للقدرات الفنية للمنافس، كما شرع إلى وضع التكتيك المناسب للحد من خطورة «الأخضر»، والتقدم إلى الأمام لانتزاع فوز مستحق بلغ به الفريق «النقطة 15» التي جعلته في وضع جيد وآمن نسبياً، خاصة أن الفوز العريض تحقق خارج ملعبه.

ومنذ المباراة الأولى، التي قاد خلالها الفريق، أمام الأهلي حامل اللقب في «الجولة 12» من الدوري، والخروج بنقطة مستحقة، رفعت الرصيد إلى «النقطة التاسعة»، أثبت جوران أنه الرجل المناسب لقيادة «النمور»، لأنه من عينة المدربين الكبار، ونجح في وضع بصمته الواضحة على أداء اتحاد كلباء، ليقتنص لاعبوه ثلاث نقاط مهمة للغاية أمام «الجوارح».

وأبدى سيف سلطان المحرزي، نائب رئيس مجلس الإدارة رئيس اللجنة الفنية بالنادي، رضا الجميع بالنادي على طريقة تدريب جوران، وهو الاختيار الأمثل لقيادة اتحاد كلباء، مشيراً إلى أن جوران يملك شخصية جيدة، ويجيد قراءة المباراة، ولديه قبول من اللاعبين، بالإضافة إلى أنه يتعامل بواقعية مع كل مباراة،

وأضاف المحرزي أنه يأمل أن يقود جوران الفريق للبقاء في دوري الخليج العربي، وهو جدير بذلك، والدليل قراءته الفنية الناجحة لفريقي دبا الفجيرة والشباب، مما ساهم في الحصول على النقاط الست كاملة.

ويمتاز المدرب الصربي «46 عاماً» بالقدرة على تحمل الصعوبات، استمدها من العمل المضني والشاق في تدريب الكويت، حيث كانت بدايته الحقيقية في الدوري الكويتي مع فريق الشباب، ثم انتقل إلى «الأزرق»، مساعداً لمحمد إبراهيم، وتسلم راية القيادة فيما بعد، ويحصد مع المنتخب لقب غرب آسيا 2011، وبطولة «خليجي 20» التي أقيمت باليمن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا