• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ابن ثعلوب: روعة «رجال الزعيم» وراء الفوز المستحق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 سبتمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أكد محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس مجلس إدارة شركة نادي العين للاستثمار، أن الفوز على الجيش القطري الشقيق مستحق، بفضل جماعية وروعة العطاء لدى رجال العين الذين كانوا في حجم التحدي، مما كفل لهم الفوز عليه بكل جدارة واستحقاق وبنتيجة 3-1، في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا، في تحفة ملاعب أندية الإمارات، استاد هزاع بن زايد، ووسط حضور بهيج لـ«أمة العين» وجماهير الكرة الإماراتية التي كانت على الموعد، وبالتالي استحقت الشكر والتقدير والثناء لوقفتها مع ممثل الوطن في التحدي الآسيوي.

وأضاف: «من حقنا أن نفرح ونحتفل بفوز الذهاب، لكن علينا ألا نبالغ في الفرحة لأن أمامنا مواجهة الإياب في العاصمة القطرية الدوحة، 18 أكتوبر المقبل، مما يتطلب أن ننسي ذلك الفوز، والتفكير والإعداد لما هو أهم».

وأوضح: «بالفعل انتهى الشوط الأول بفوز ممثل الكرة الإماراتية، ويجب ألا نفكر في التعادل هناك، وعلينا أن نكرر الفوز، لنؤكد جدارتنا بالتأهل، رغم أن التعادل يكفل لـ«الزعيم» التأهل إلى النهائي، لأن الفريق القطري مطالب برد الاعتبار، وهو يلعب على ملعبه ووسط جماهيره التي لا ترضى بغير الفوز».

وقال محمد بن ثعلوب الدرعي: «إذا كان من كلمة بعد تهنئة رجال العين الذين هم في حجم المسؤولية، لا بد أن نشيد بالوقفة الجماهيرية الرائعة التي كست الملعب البنفسجي رونقاً وجمالاً، وكانت بالفعل اللاعب رقم واحد، بمؤازرتها وترحيبها بالأشقاء في بلدهم الثاني، بعد أن حضرت بأعداد كبيرة إلى الملعب منذ وقت مبكر، وهي تنثر شعارات الفرح هنا وهناك، مما أسهم في رفع معنويات اللاعبين الذين بادلوهم الحب بالفوز المستحق والأداء الأنيق أمام منافس عنيد يستحق الاحترام».

وأضاف: «كلنا أمل في أن يعود الزعيم 18 أكتوبر ببطاقة العبور إلى النهائي الآسيوي للمرة الثالثة في تاريخ النادي العريق، تطلعاً لتكرار إنجاز 2003، وهو ليس بغريب على ممثل الوطن الذي نجدد ثقتنا به، من لاعبين وجهاز فني متميز بقيادة المدرب الكرواتي زلاتكو داليتش الذي نجح في توظيف قدرات اللاعبين على امتداد الشوطين وكان عنواناً للفرح، مستفيداً من جدية وحماس اللاعبين وروحهم القتالية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا